ترجمة: خالد مجد الدين

وجدت الحكومة المكسيكية وسيلة للاستفادة من رسامى الجرافتي الذين يرسمون على الجدران للتعبير عن فنونهم و ذاتهم ، حيث طلبت من احدى هذه المجموعات العمل على منازل احدى المجتمعات العشوائية و البلدات الصغيرة ، و تلوين منازلها على امل جلب وتوحيد السكان المحليين معا ومكافحة العنف بين الشباب.

وطلبت الحكومة  من مجموعة شبابية لرسامى الجرافتيى معرفون باسم “الطاقم الالمانى Germen Crew” تلوين منازل بلدة صغيرة تدعى” بالميتس Palmitas ” في ولاية “باتشوكا Pachuca”،

وبالفعل شرعت المجموعة فى تلوين و طلاء 209 منزلا ، بما يغطى حوالي 20،000 متر مربع من جدارن بيوت البلدة بالالوان المختلفة الزاهية التى اصبحت تشكل لوحة جدارية لقوس قزح واحد يمتد ليضم جميع منازل البلدة و شوارعها التى تضم 452 أسرة، أو ما يقرب من 1808 شخص ، و تشير التقارير الى ان البلدة تأثرت بشكل إيجابي بانجاز هذا المشروع و شارك ابنائها فى عمليات الدهان و التطوير، مما ادى الى انحسار العنف بين الشباب بالبلدة تقريبا.