برلين - أ ش أ

افتتحت غرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية اليوم الاثنين في برلين الملتقى الصحي العربي الألماني الـ11 بمشاركة مصرية ، وبحضور السفير بدر عبدالعاطى سفير مصر لدى ألمانيا والسفير عبدالعزيز المخلافى الأمين العام للغرفة.

وألقى بيتر رامزور رئيس غرفة التجارة والصناعة العربية الألمانية وزير النقل الأسبق كلمة الافتتاح فيما يلقى العالم الجراح الدكتور جمال مصطفى أستاذ الجراحة وجراحة الأورام بكلية الطب جامعة القاهرة محاضرة حول السياحة العلاجية إلى مصر.

ويشارك في الملتقى أكثر من 300 من الخبراء والمسؤولين ورجال الأعمال العرب والألمان ، ويستضيف الملتقى الإمارات شريكا رئيسيا فيه حيث تخطط لزيادة استثماراتها في هذا القطاع لتبلغ أكثر من 28 مليار دولار سنوياk لغاية العام 2021 مما يعني زيادة بواقع 60 % خلال السنوات الخمس القادمة.

ويقدم الملتقى فرصة فريدة ومنصة لتبادل الخبرات وللاطلاع على التوجهات والتطورات والخطط المستقبلية للشراكة والتعاون في موضوعات أبرزها المتعلقة بالسياحة العلاجية، التعاون في القطاع الصحي بين ألمانيا والإمارات ، الطب الرياضي- التشخيص والتأهيل، التقنيات الطبية وتقنية المعلومات، التدريب ونقل المعرفة.