بيروت - (أ ف ب)

وقع لبنان اليوم الجمعة للمرة الأولى عقوداً مع ثلاث شركات دولية هي “توتال” الفرنسية و”ايني” الايطالية و”نوفاتيك” الروسية للتنقيب عن النفط والغاز في رقعتين في مياهه الإقليمية.

وفي حفل في مدينة بيروت شارك فيه سياسيون ومسؤولون من الشركات الثلاث، قال الرئيس اللبناني ميشال عون “حققنا حلماً كبيراً ودخل لبنان مرحلة جديدة من تاريخه”، بعدما بات عضواً “في نادي الطاقة”.

واكد وزير الطاقة اللبناني سيزار ابي خليل “نعلن للعالم أننا بدأنا مسارنا البترولي في المياه البحرية اللبنانية بصورة عملية بعد توقيع الاتفاقيات وانطلاق أنشطة الاستكشاف”.

وقسم لبنان المنطقة التي يفترض أن تحتوي الغاز والنفط إلى عشر رقع، وقد عرضت السلطات خمساً منها للمزايدة عليها، ووافقت على عرض من ائتلاف بين الشركات الثلاث على الرقعتين 4 و9. وبلغت حصة “توتال” 40 في المئة، مقابل 40 في المئة لـ”ايني” و20 في المئة لـ”نوفاتك”.

ومن المفترض أن تبدأ اعمال التنقيب في العام 2019.