اخبار مصر

أكد اللواء ناجى شهود، مستشار أكاديمية ناصر العسكرية العليا، أن البيان رقم واحد من القيادة العامة للقوات المسلحة، اليوم عن العمليات الشاملة، تذكرنا بيوم 6 أكتوبر 1973 ، حينما أعلن العبور وبدء تحرير سيناء، مشيرا إلى أن البيان ستتبعه بيانات أخرى.

وأوضح اللواء ناجى شهود، أن العملية الشاملة تعنى أن هناك تنسيق بين كافة فروع وأسلحة القوات المسلحة، والشرطة المدنية، والمؤسسات المعنية، وفى مختلف محافظات الجمهورية، تنفيذ لقرار رئيس الجمهورية، بمهلة الثلاث شهور لتطهير سيناء والاتجاهات الاستراتيجية.

وأكد المستشار بأكاديمية ناصر العسكرية، أن الشعب المصرى عليه دور كبير فى مساعدة قوات إنفاذ القانون وذلك بكل المعلومات التى قد تفيد عمل القوات، كمان أن الإعلام عليه دور كبير أيضا فى تهيئة المناخ العام لما يحدث، وذلك بتقبل النتائج أيا كانت.

وحذر اللواء ناجى شهود، من الوقع تحت براثن التشويه والإساءة التى ستعمل عليها قوى وأطراف ترغب فى تقويض دعائم وجهود الدولة، وذلك لأن رغبتهم دائما فى هدم إرادة الشعب المصرى ومكتسباته.