القاهرة - أ ش أ

أعلن الأنبا أرميا الأسقف العام ورئيس المجلس الثقافى القبطى دعمه وتأييده لما تقوم به القوات المسلحة والشرطة من معارك قوية تستهدف القضاء على الإرهاب.

وأكد الأنبا أرميا – عبر صفحة المركز الثقافي القبطي على فيس بوك – “المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي وقناة مي سات رئيسا ومديرين وأعضاء وموظفين يصلون من أجل مصر ويؤيدون ما تقوم به القوات المسلحة المصرية بالتعاون مع الشرطة المصرية في المعركة الشاملة 2018 للقضاء على الإرهاب وليحفظ الله مصر ويصونها من كل شر”.