أنقرة-أ ش أ

استأنفت المقاتلات التركية ضرباتها على منطقة عفرين السورية -اليوم الجمعة- بعد فترة هدوء استمرت خمسة أيام وأعقبت إسقاط طائرة حربية روسية في مكان آخر بسوريا.

وذكرت مصادر ميدانية إن أنقرة أوقفت ضرباتها الجوية بعدما أسقط مقاتلو معارضة سوريون الطائرة الروسية في محافظة إدلب في الثالث من فبراير، موضحة أن الطائرات التركية قصفت ستة أهداف على الأقل للفصائل الكردية في ضربات جوية بدأت عند منتصف الليل تقريبا ولم ترد معلومات عن وقوع خسائر أو أضرار.

وكانت تركيا قد بدأت عملية جوية وبرية في عفرين في 20 يناير الماضي لاستهداف مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردية التي ترى أنها جناح مسلح لحزب العمال الكردستاني.