أ ف ب

بدأ ستة من رواد الفضاء الافتراضيين مهمة محاكاة لمدة ثلاثة أسابيع إلى كوكب المريخ في صحراء سلطنة عمان، يوم الخميس.

وسيحاول أعضاء فريق منتدى الفضاء النمساوي قضاء ثلاثة أسابيع بعيدًا عن الحضارة في ظل ظروف أنشئت لتقليد أولئك الذين يعيشون على الكوكب الأحمر إلى حد كبير.

وقال المنتدى إن أعضاء الفريق سيقودون سيارة كاتربيلر ويعيشون في خيام على شكل كوخ له قبة، ويرتدون خوذات شمسية.

وسيجري الفريق 16 تجربة خلال هذه المهمة في مجالات الهندسة وعلم الأحياء الفلكية والجيوفيزياء والجيولوجيا والعلوم البيولوجية والعلوم الإنسانية في محاولة لتوفير المعلومات التي يمكن أن تساعد البعثات المستقبلية إلى المريخ.

وقال راينهارد تلوستوس مدير مهمة “أمادي – 18”: “لدينا أناس من نحو 20 دولة يعملون معًا في هذه المهمة”.

وقال المنتدى النمساوي إنه تم اختيار صحراء منطقة ظفار في سلطنة عمان لظروف الاختبار الممتازة، والتي تشمل بالفعل الجمع بين الرمال والصخور، وتدرج التلال.