القاهرة - أ ش أ

اختتمت ادارة المركزية للتوعية وارشاد المائي فعاليات قوافل التوعية المائية في مختلف محافظات الوجه القبلي, واستمرت على مدى أسبوعين, تم خلالها تنظيم برنامج تدريبي يشتمل على 14 ندوة حضرها نحو 1400 إمام وخطيب وواعظ بالأزهر الشريف والأوقاف ورجال الدين بالكنيسة المصرية.

وتوجت الندوات بندوة توعية مائية في نطاق محافظة سوهاج ضمت نحو 130 إماما وداعية وخطيب وواعظ ورجل دين وبحضور الدكتور محمد حسانين عبد اللاه وكيل ازهر الشريف بسوهاج والشيخ علي تيفور وكيل وزارة اوقاف بسوهاج وانبا كرولوس فهيم وكيل مطرانية المنشأة وسوهاج والمهندس صابر ربيع البركاوي وكيل وزارة الري بسوهاج وفربق عمل التوعية المائية بوزارة الري.

وذكر بيان لوزارة الري اليوم /الخميس/ أن البرنامج التدريبي والتوعوي تناول التعريف بالموقف المائي المصري على المستوى القومي وتدريب السادة ائمة والدعاة بازهر الشريف ووزارة اوقاف ورجال الدين بالكنيسة المصرية على آليات الحفاظ على الموارد المائية وحمايتها من الهدر والتلوث، من أجل القيام بواجبهم المنوط بهم في أداء رسالة التوعية المائية لكافة فئات المجتمع والحفاظ على المياه من منظور أخلاقي.

كما تم التأكيد على دور وواجب كل عالم ورجل دين في نشر ثقافة الحفاظ على قطرة الماء وحماية نهر النيل وشبكة الترع والمصارف من كافة أشكال التعديات , وإرشاد المواطنين كافة نحو البعد عن مخالفة أمر الله في هذا الصدد, وبيان عقوبة المخالفين مر الله من المتعدين والملوثين لقطرة الماء في الدنيا والآخرة.

كما تم الاتفاق على تشكيل حملات توعية بمختلف أنحاء صعيد مصر وتعديل السلوكيات السلبية نحو المياه واحترامها وحمايتها ورعايتها والحفاظ عليها.