اخبار مصر - ايمان صلاح الدين

صرح رئيس البورصة المصرية محمد فريد اليوم الثلاثاء بان رفع درجة الوعي المالي للمجتمع يسرع من عملية التحول الى اقتصاد غير نقدي.

جاء ذلك في المؤتمر السنوي الثاني للتحول لاقتصاد غير نقدي – الخريطة التنفيذية المقترحة برعاية اتحاد الصناعات المصرية واتحاد بنوك مصر، بحضور الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط ، وبمشاركة حكومية وممثلين عن رجال المال والصناعة.

واكد انه لابد من توضيح الفرق بين تحقيق الشمول المالي والتحول الى اقتصاد غير نقدي، فالأول يتضمن توسيع قاعدة المتعاملين عبر خدمات وأدوات مالية مختلفة، والثاني هو تقليل المعاملات النقدية بين القطاعات الاقتصادية المختلفة والتحول الى اقتصاد رسمي يمول خزانة الدولة.

وتابع فريد ان التكنولوجيا المالية ضرورة في المرحلة الحالية بما سيسهم في تخفيض تكلفة المعاملات وستسهم أيضا في بناء تاريخ يخص معاملات كل عميل. وشدد فريد على ضرورة تهيئة بيئة اعمال داعمة لتقنين الاقتصاد الغير رسمي لضمان نجاح عملية التحول الي اقتصاد غير نقدي.