اخبار مصر - نجلاء عزت

اليوم.. ذكرى وفاة الفنانة الكبيرة كريمة مختار، 12 يناير 2017 ..والتي تعد واحدة من أشهر وأفضل الفنانات اللائي جسدن دور الأم على الشاشة.

ولدت عطيات محمد البدرى – وهو اسمها الحقيقى- يوم 16 يوليو لعام 1934م فى مدينة ساحل بمحافظة أسيوط، وحصلت على بكالوريوس المعهد العالى للفنون المسرحية عام 1963، وبعدها تزوجت من المخرج الراحل نور الدمرداش و أنجبت منه 4 أولاد هم الإعلامى معتز الدمرداش، والمخرج أحمد الدمرداش، والمهندس شريف الدمرداش، بالإضافة إلى ابنة تُدعى هبة.

عن حياتها

وتعد الفنانة القديرة كريمة مختار من أبرز الفنانات اللاتى جسدن شخصية الأم فى السينما والدراما المصرية، وقدمت هذا الدور فى العديد من الأعمال ببراعة، وتلقائية شديدة للغاية فلقّبها الجمهور بعدة ألقاب ومن بينها “ماما كريمة” و”ماما نونا” خلال مسيرتها الفنية الطويلة التى استمرت أكثر من 50 عامًا قدمت خلالها العديد من الأدوار والشخصيات البارزة ولعل أهمها:

اعمالها

مسلسل “يتربى فى عزو” عام 2007، مع النجم يحيى الفخرانى هى الأبرز لها على مدار تاريخها الفنى، حيث دخلت بهذه الشخصية كل البيوت المصرية والعربية ، الشخصية التى تذكر الجميع بالأم المصرية الطيبة البسيطة التى تحب أبناءها بجنون ولا تستطيع الاستغناء عنهم أو ترفض لهم طلبا.

وايضا شخصية زينب فى مسرحية “العيال كبرت” التى تم عرضها عام 1979 وشارك فى بطولتها حسن مصطفى وسعيد صالح وأحمد زكى ويونس شلبى، ويعد دورها فى المسرحية من أبرز ما قدمت على مدار تاريخها خاصة أن العمل حقق نجاحا باهرا وما زال يحظى بمشاهدة كبيرة على شاشات التليفزيون.

و شخصية “كريمة” فى فيلم “يا رب ولد” عام 1984، حيث قدمت دور زوجة فريد شوقى ووالدة دلال عبد العزيز وإسعاد يونس وحنان سليمان، وكانت تعانى من عدم إنجابها للذكور، وفى نفس الوقت يأمل زوجها فى إنجاب ولد، وتحدث العديد من المفارقات بعد زواج بناتها وإقامة أزواجهن فى المنزل.

وبالاضافة شخصية “فهمية” فى فيلم “رجل فقد عقله” إذ قدمت دور زوجة فريد شوقى وأم أولاده عادل إمام وحارس المرمى إكرامى، وعانت بسبب نزوات زوجها ورغبته فى طلاقها والزواج من “سوزى” سهير رمزى، إلا أن ابنيها يتدخلان ويفسدان زواج والدهما، ويجبران والدتهما على التغيير من نفسها حتى لا يتركها زوجها.

و”حكمت” فى مسلسل “البخيل وأنا” 1991 مع النجم فريد شوقى وهنا أيضاً جسدت دور الأم ببراعة كبيرة، وكانت متزوجة من عوض تاجر الشنطة شديد البخل الذى يجمع المال ويمنعه عن أهل بيته، ليضطر أولاده إلى العمل على الهروب من حرمان الأب وبخله، فتتزوج الابنة من رجل غنى فى عمر والدها، ويحاول أخواها تحقيق أحلامهما بعيداً عن الأب.

مشوارها الفني

كانت بدايات كريمة مختار، من خلال برنامج الأطفال الإذاعي الشهير “بابا شارو” في فترة الخمسينات، ومن خلاله اشتهرت كصوت إذاعي مميز يجيد تقديم الأعمال الدرامية عبر أثير الإذاعة.

عرض عليها فيما بعد المشاركة في بعض الأفلام السينمائية إلا أن أسرتها رفضت ذلك العرض، فاقتصر عملها على الإذاعة حتى سنحت لها الفرصة مرة أخرى بعد زواجها من المخرج نور الدمرداش عام 1958 والذي سهل لها المشاركة في فيلم “ثمن الحرية”.

أبرز أدوارها

كان أداؤها لشخصية “ماما نونا” في مسلسل “يتربى في عزو” أكثر من رائع وممتاز، حيث دخلت ماما نونا جميع البيوت المصرية والعربية نتيجة حنانها الزائد وتدليلها المبالغ فيه لابنها حمادة عزو “يحيى الفخراني” الذي يبلغ من العمر ستين عامًا.

ومن أبرز أفلامها”الحفيد”، “نحن لانزرع الشوك”، “أميرة حبي أنا”، “الفرح”، “ساعة ونص”، “سعد اليتيم”

ومن أبرز المشاهد التى تعلق بها الجمهور للفنانة القديرة كريمة مختار، – مشهد أم عبده مع بائع في القطار الكتب “فيلم ساعة ونص”،ومشهد وفاة ماما نونة “مسلسل يتربى في عزو”.

نقد وجوائز

نالت الفنانة المصرية خلال مشوارها الفني العديد من الجوائز والتكريمات حيث حصلت على جائزة تكريم في ختام أعمال المهرجان القومي للمسرح عام 2010م عن مجمل أعمالها الفنية.

أعلن فوزها بجائزة أحسن ممثلة  لدورها في مسلسل يتربى في عزو لشخصية ماما نونا، وأداؤها الذي نال رضا وإعجاب كل من النقاد والجمهور المصري والعربي.

وجائزة تكريم من وزارة الصحة ومنظمة اليونيسيف عام 2008م لجهودها في الفيلم التعليمي الخاص بمرض أنفلونزا الطيور.

كما حصلت على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في مسلسل “يتربى ف عزو” من مهرجان القاهرة للإعلام العربي الثالث عشر عام 2007م.

بالإضافة إلى درع التكريم من مهرجان اوسكار السينما المصرية عام 2008.