واشنطن -أ ش أ

أكدت السلطات الأمريكية -اليوم الاثنين- أن حرائق الغابات في ولاية كاليفورنيا دفعت فرق الإغاثة إلى إجلاء المزيد من المواطنين بعد أن امتدت الحرائق إلى عدد من المدن الساحلية.

واوضحت السلطات إن شدة الرياح ساعدت على تأجيج النيران التي أوقعت خسائر مادية ضخمة على مستوى الولاية بعد أسبوع من اندلاعها.   وأضافت أن الحرائق قضت على نحو 175 ألف فدان، ودمرت مئات المباني ، وتسببت في انقطاع التيار الكهربائي عن قرابة 90 ألف منزل ومؤسسة حيوية .

وتستعر حرائق الغابات منذ الاثنين الماضي، متسببة في حدوث دمار على طول ساحل المحيط الهادئ بداية من لوس أنجلوس وحتى مقاطعة سانتا باربرا، حيث يزيد من قوتها رياح “سانتا آنا” الحارة الجافة التي تهب من الشرق إلى الغرب.