القاهرة-ا ش ا

وصل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون صباح الخميس إلى قطر في زيارة خاطفة في خضمّ الأزمة التي تعصف بالشرق الأوسط لاسيما بعد اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لاسرائيل.

ومن المتوقع أن يلتقي ماكرون القيادة الأمريكية والقوات الفرنسية المتمركزة في هذه القاعدةكما سيلتقي بعد ذلك، امير قطر الشيخ تميم بن حمد ال ثاني، الذي استقبله في باريس في سبتمبر الماضي

واعلنت الرئاسة الفرنسية أن الزعيمين سيفتحان “حوارا رفيع المستوى حول مكافحة الارهاب” وسيوقعان عددا كبيرا من العقود التي “شارفت على الاستحقاق”.
ويرافق ماكرون في زيارته وزير خارجيته جان ايف لودريان ووزيرة الجيوش فلورانس بارلي