سول - أ ش أ

بدأت القوات الجوية الكورية الجنوبية والأمريكية اليوم الاثنين تدريبات جوية مشتركة تعتبر الاضخم بين البلدين  .

ومن المنتظر أن تشكل هذه التدريبات  التي تأتي بعد 5 أيام من إطلاق كوريا الشمالية لصاروخ “هواسونغ-15” البالستي العابر  للقارات يوم 29 نوفمبر الماضي,ضغوطا عسكرية ضد تهديدات كوريا الشمالية النووية والصاروخية.

يذكر أن القوات الجوية الكورية الجنوبية والأمريكية تجري تدريبات “فيجيلانت ايس” سنويا  لتعزيز الموقف الدفاعي, إلا أن هذه التدريبات تعتبر تدريبا غير مسبوق من ناحيتي  الحجم والقوة.

وتشارك في هذه التدريبات 6 طائرات شبح مقاتلة أمريكية من طراز إف-22, وقد وصلت الـ 6 مقاتلات الأمريكية إلى كوريا الجنوبية السبت الماضي وتعتبر هذه هي المرة الأولى التي ترسل الولايات المتحدة فيها 6 مقاتلات إلى كوريا الجنوبية,كما تشارك في التدريبات 6 طائرات شبح مقاتلة أمريكية من طراز إف-35 ايه, وقاذفات بي-1 بي لانسر.

ويصل عدد الطائرات الحربية التابعة للقوات الجوية الكورية الجنوبية والأمريكية التي تشارك في هذه التدريبات, إلى 230 طائرة حربية.