داكا - أ ش أ

التقى بابا الفاتيكان البابا فرانسيس اليوم /الجمعة/ بمجموعة من لاجئي الروهينجا المسلمين في العاصمة البنغالية (داكا).

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن البابا فرانسيس استخدم لفظ الروهينجا أثناء توجهه بالحديث للاجئين المسلمين وذلك للمرة الأولى خلال جولته الآسيوية حيث تجاهل ذكر هذا اللفظ خلال زيارته لميانمار.

وكان نحو 620 ألفا من أقلية (الروهينجا) المسلمة قد فروا من حملة القمع التي شنها الجيش في ميانمار في شهر أغسطس الماضي ووصفتها الأمم المتحدة بأنها عملية “تطهير عرقي”.

يشار إلى أن أقلية الروهينجا المسلمة والبالغ تعدادها نحو 1.1 مليون مسلم تحرم من الجنسية بموجب قانون المواطنة لميانمار عام 1982.. وتشير الحكومة إليهم على أنهم “بنغاليون” ليقال إنهم “متطفلون” من بنجلاديش.