القاهرة - أ ش أ

أكد وزير البترول والثروة المعدنية المهندس طارق الملا عدم زيادة أسعار المنتجات البترولية قبل نهاية العالم المالي الحالي مؤكدا لا تفكير في زيادة أسعار المواد البترولية حاليا وحتى 30 يونيو 2018 (نهاية العام المالى 2017 / 2018).

وأوضح وزير البترول ان ارتفاع الأسعار ليس هدفا في حد ذاته ولكن الهدف هو ترشيد الاستهلاك والذى أسفر خلال العام الجارى عن توفير 4 مليارات جنيه, وأيضا آلا يذهب الدعم إلى غير المستحقين “القادرين”.

وأكد أن الدعم سيقل تدريجيا عن المواد البترولية لاسيما البنزين حيث إن غالبية مستهلكية من القادرين حتى يصل إلى معدل صفر خلال خمس إلى عشر سنوات, ولكن الدعم سوف يستمر على السولار لمدة أطول وسوف يستمر الدعم على البوتاجاز على المدى البعيد, لصعوبة توصيل الغاز إلى مناطق كثيرة متباعدة وليس فيها كثافات سكانية او مناطق لم يصل اليها شبكة الصرف الصحى.

وتابع.. العمل في حقل “ظهر” العملاق للغاز الطبيعى مستمر على قدم وساق ونسعى للبدء في الانتاج قبل نهاية العام الجاري “ديسمبر 2017” لافتا الى ان الدولة تستهدف وقف استيراد الغاز المسال قبل نهاية 2018 .