فرنسا- أ ف ب

تقدم كل من رئيسة برلمان كاتالونيا كارمي فوركاديل ورئيس كاتالونيا المقال كارليس بوتشيمون بقضية لدى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، وفق ما علم يوم الجمعة من المحكمة.

وقال متحدث باسم المحكمة الأوروبية “ان المحكمة تؤكد تلقيها أربع شكاوى كاتالونية” مؤكدًا بذلك خبرًا لوكالة الأنباء الإسبانية.

وأكدت المحكمة ان إحدى الشكاوى التي تم تلقيها في 18 أكتوبر (تشرين الأول) 2017 مصدرها رئيسة برلمان كاتالونيا. كما ان أحد مودعي الشكاوى كارليس بوتشيمون.

وأوضح قسم الإعلام في المحكمة “ان كارمي فوركاديل و76 شاكيًا آخرين بينهم خصوصًا نواب في برلمان كاتالونيا، يشتكون من قيام المحكمة الدستورية بمنعهم من عقد إجتماع حول إعلان الاستقلال”.

كما تلقت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان شكوى من مواطن إسباني يحتج أيضًا على عدم تمكن ممثلي كاتالونيا من الإجتماع. والشاكي هو دومينجو جارسيا-ميلا.

ووجه الإتهام وتم حبس ثمانية من أعضاء حكومة بوتشيمون المقالة منذ يوم الخميس. وفر بوتشيمون وأربعة من الوزراء إلى بلجيكا وصدرت بحقهم مذكرات توقيف من مدريد.