القاهرة - أ ش أ

نعى وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي, رجال الشرطة البواسل الذين استشهدوا اليوم في سبيل الوطن, وذلك في تبادل لإطلاق النار مع عدد من العناصر الإرهابية بمنطقة الواحات بالجيزة.

ودعا وزير التعليم – في بيان اليوم – المولى عز وجل أن يتغمد شهداء الوطن بواسع رحمته قدم سرهم خالص التعازي والمواساة.. داعيا الله أن يلهمهم الصبر والسلوان.

من جانبهم، أدان أعضاء بمجلس النواب العملية الإرهابية التي تعرضت لها قوات الشرطة وهم يؤدون واجبهم الوطني في التصدي ومواجهة العناصر الإرهابية بصحراء الواحات بمحافة الجيزة, ما أسفر عن استشهاد وإصابة عدد من ضباط وأفراد الشرطة.

وقالت وكيل لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان مارجريت عازر, في بيان مساء اليوم, إن قوات الشرطة التي تعرضت لعمليات إرهابية خبيثة لها ضباط الشرطة وضحوا بأرواحهم وهم يؤدون واجبهم الوطني في التصدى للعناصر الإرهابية بصحراء الواحات من أجل الوطن, مؤكدة أن رجال الجيش والشرطة الأوفياء يخوضون معارك شرسة في مواجهة الإرهاب ويقدمون أرواحهم وأجسادهم فداء لأمن الوطن.

كما أدانت الطائفة الإنجيلية برئاسة الدكتور القس أندريه زكي الحادث الإرهابي الذي وقع مساء اليوم بطريق الواحات بمحافظة الجيزة وأدى الى استشهاد وإصابة عدد من إبطال الشرطة أثناء آداء واجبهم الوطني.

وأكد القس زكي – في بيان مساء اليوم – وقوف الشعب المصري خلف قيادته السياسية ورجال الجيش والشرطة في أداء مهمتهم المقدسة في محاربة الإرهاب.

من حانبه، نعى محافظ قنا اللواء عبد الحميد الهجان, ببالغ الحزن والأسى استشهاد عدد من ضباط وأفراد الشرطة خلال حملة أمنية لمطاردة عدد من العناصر الإرهابية بصحراء منطقة الواحات بالجيزة.

كما نعي الاتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا بمزيد من الأسى والحزن، شهداء الوطن من رجال الشرطة الذين استشهدوا اثناء أدائهم واجبهم الوطني لحماية الوطن والحفاظ علي مقدراته.