كمبالا -أ ش أ 

أكدت وزيرة الصحة في أوغندا جين روث أسنج وفاة حالة واحدة بفيروس “ماربورج” شديد العدوى, الذي يسبب حمى نزفية والشبيه بالإيبولا.

وأوضحت الوزيرة في تصريحات أوردتها قناة “سكاي نيوز” اليوم الخميس أن حالة الإصابة بالفيروس, التي أدت للوفاة تأكدت بعد “سلسلة من الفحوص”.

وقالت أسنج إن الوفاة حدثت لامرأة تبلغ من العمر 50 عاما في مستشفى بشرق أوغندا بعد “ظهور مؤشرات وأعراض عليها تشير إلى حمى نزفية فيروسية”.

وتشمل أعراض الإصابة بالفيروس الصداع وتقيؤ الدم وألم العضلات والنزف, وينتقل المرض عن طريق الاتصال بدم يحمل الفيروس أو سوائل أخرى وأنسجة من الجسم.