اخبار مصر - علا الحاذق

تمكين المرأة المصرية .. ورفع مستوى الخدمة الصحية المقدمة لها .. دور المرأة القيادية في تحقيق التنمية المستدامة، أبرز محاور الملتقى الإقليمي الثالث لمجلس المرأة العربية الذي انطلق الاثنين 16 اكتوبر 2017 ويستمر على مدار 3 أيام بالقاهرة.

الملتقى يعقد للعام الثالث بعنوان “دور المرأة القيادية في تعزيز النمو الاقتصادي وتحقيق التنمية المستدامة”، تحت رعاية الدكتور أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية، وبالتعاون مع منظمة المرأة العربية، والمجلس القومي للمرأة، بأحد فنادق القاهرة.

والملتقى يقام برعاية وزارة الصحة والسكان ، وبحضور السفير بدر الدين العلالى الامين العام المساعد لجامعه الدول العربية ممثلا عن الدكتور احمد ابو الغيط الامين العام لجامعه الدول العربية ، والسفيرة مرفت تلاوى الامينه العامة لمنظمة المراة العربية ، والدكتور احمد عماد الدين راضى وزير الصحة والسكان ، والاستاذة لينا الدغلاوى مكرزل مؤسسة ورئيسة مجلس المرأة العربية ، والدكتور محمد العدوان كممثل عن رئيس المنظمة العربية للمسئولية الاجتماعية.

مكرزل: أدوار عديدة للمرأة القيادية

أكدت لينا الدغلاوى مكرزل مؤسسة ورئيسة مجلس المرأة العربية ان النساء القادة عليهن القيام بادوار عديدة لتحقيق التنمية المستدامة ، من خلال التنمية الاقتصادية وتزويد سوق العمل ، مشيرة أن الملتقى يسعى لالقاء الضوء على دور المراة القيادية فى التنمية المستدامة .

وأشادت باختيار القاهرة مقرا لانطلاق المؤتمر لأنها عاصمة العواصم العربية ولأن الرئيس عبد الفتاح السيسي قد اختار هذا العام ليكون عام المرأة المصرية التي هي جزء كبير من المرأة العربية والتي تتفق معها في المشكلات والهموم والتطلعات ، وهو تاسيس لمرحلة جديدة تنتظرها المراة فى الوطن العربى لبناء المجتمعات ، مؤكدة أن الرئيس عبد الفتاح السيسى هو الراعى الاول للمراة العربية ، وان تكليفه باعتبار الاستراتيجية الوطنية لتمكين المراة العربية 2030 وثيقه العمل للاعوام القادمة من اهم قرارات هذا العام ، مشددة ان الاستقرار والتقدم لن يحدث دون مشاركة المراة فى العمل الوطنى .

وحددت رئيس المجلس ان المستهدف من الملتقى هن القياديات النسائية في كل مؤسسة ومنظمة الموظفات في الادارات العليا في القطاع الحكومي و المدربين و المهتمين في عالم التدريب القيادي للمرأة. ، كما اشادت بجهود الدكتورة مايا مرسى فى النهوض باوضاع المراة المصرية.

نشيد مجلس المرأة العربية

نشيد مجلس المرأة العربية شاركت في غنائه أعضاء مجلس أمناء مجلس المرأة العربية وذلك في افتتاح اعمال الملتقى .

 

والتقى موقع اخبار مصر مع الشاعرة اللبنانية ميراي سلامة رعد التي شاركت في تأليف النشيد ، حيث اكدت ان النشيد يختصر دور المرأة في المجتمع والاهداف التى تسعى لتحقيقها  ، وخاصة المرأة القوية الواثقة من نفسها والقادرة على اقتحام كافة المجالات والنجاح فيها.

 

الصحة تطلق برامج لخدمة المرأة

الدكتور أحمد عماد الدين راضي وزير الصحة والسكان أكد خلال الملتقى ضرورة تكثيف الجهود المبذولة لتمكين المرأة المصرية .. ورفع مستوى الخدمة الصحية المقدمة لها .. وتوفير سيارة للكشف المبكر لسرطان الثدي مجاناً خلال الملتقى

وأشار وزير الصحة والسكان، إلى إعلان فخامة الرئيس عام 2017، عام المرأة المصرية، كما تم إعلانه عام المرأة العربية خلال الاجتماع المنعقد لوزراء الصحة العرب بالقاهرة فبراير الماضي، لافتًا إلى أن ذلك يأتي في إطار أهداف خطة التنمية المستدامة والتي تتضمن الاهتمام بصحة المرأة وتحقيق المساواة بين الجنسين، وتمكين المرأة في المجتمع، وقال “أنا فخور بأن أكون رجل في حكومة يقودها ويمثلها الرئيس عبد الفتاح السيسي “.

ووجه وزير الصحة والسكان، بتكثيف الجهود المبذولة لتمكين المرأة، من خلال التركيز على تقديم كافة الخدمات الصحية للمرأة، مشيراً إلى أهمية البرامج التي تم إطلاقها من جانب الوزارة لخدمة المرأة، كالبرنامج القومي للكشف المبكر عن سرطان الثدي، والبرنامج القومي لرعاية الحوامل وخفض وفيات الأمهات والأطفال، بالاضافة الى البرنامج القومي لخدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية، مشيراً الى الاهتمام الكبير بدور الرائدات الريفيات وتطوير البرنامج القومي للرائدات لما تمثله الرائدة من أحد ركائز الفريق الصحي فى خدمة المرأة والمجتمع، حيث يبلغ عددهن 14 ألف رائدة، لافتا الى أن المرأة الفلاحة يمكن ان تكون قيادية.

وأوضح وزير الصحة والسكان، أن الوزارة تقوم بتنفيذ العديد من الخطط لتحسين وضع المرأة المصرية وتمكينها اقتصاديًا ورفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة لها، مشيرًا إلى إطلاق الوزراة للاستراتيجية السكانية القومية المنضبطة بالمؤتمر الرابع للشباب بحضور فخامة السيد رئيس الجمهورية، والتي تتضمن تحقيق التنمية الشاملة للمواطن المصري وتوفير فرص عمل كريمة لرفع الدخل وتنمية المرأة في الصعيد لتمكين وتعزيز دور المرأة في عملية البناء والتنمية.

وأكد أن وزارة الصحة تعمل على التعاون مع كافة الوزارات والجهات المعنية بقضية تنمية المرأة المصرية، لافتًا إلى أنه سيتم تنفيذ بروتوكول تعاون بين وزارة الصحة والسكان ووزارة القوى العاملة لتمكين المرأة من خلال الاستفادة من الامكانيات المتاحة بوزارة القوى العاملة في تنمية قدرات المرأة وتدريبها على المهارات اللازمة لإنشاء المشروعات الصغيرة، مشيرًا إلى بداية هذه الاستراتيجية بمحافظة بني سويف استعدادًا لإعلانها محافظة خالية من البطالة، قبل أن يتم تعميم التجربة على باقي محافظات الصعيد، تحت شعار “تنمية مصر في طفلين وبس”.

وأعرب الوزير عن فخره بوجود 3 قيادات نسائية بوزارته وهن الدكتورة سعاد عبد المجيد المسئولة عن الحملة القومية لتخفيض عدد السكان فى مصر ، والدكتورة صفاء مراد رئيسة العلاقات الخارجية بالوزارة ، والدكتورة عبير مغاورى رئيسة قسم الاشعه والمستشارة المسئولة عن الماموجرام للتشخيص المبكر عن سرطان الثدى والتى خصصت سيارة لهذا المؤتمر .

د.مايا مرسي تشيد بدور المرأة

شاركت الدكتورة مايا مرسى رئيسة المجلس القومى للمرأة فى افتتاح الملتقى ، مشيدة بدور مجلس المراة العربية فى تطبيق الحوكمه بصورة سليمة ، وهذا غير متاح فى الكثير من المنظمات الحقوقية العربية ، كما وجهت تحية شكر وتقدير للسفيرة مرفت تلاوى ، وأكدت أنها “ايقونه للعمل المجتمعى المحترف” وهى أيضاُ قاضية المراة المصرية ، حيث أنها شاركت فى مناقشة دستور مصر 2014 ، الذى نفخر به ، وتفخر به المرأة المصرية لأنه تضمن أكثر من عشرين مادة داعمه للمرأة و تحفظ حقوقها.

وأكدت أن الآليه الوطنيه للنهوض بالمراة فى اى مجتمع لن تنجح دون مساندة حكومية ، مشيرة الى ان المؤتمر يتحدث عن اربع موضوعات غاية فى الاهمية اولها المرأة القيادية ، فلن يتحقق اى نجاح دونهن ، مطالبة ان ترتفع نسبتهن خاصه فى هذه الفترة ، وثانى الموضوعات أهمية هى التنمية المستدامه التى لن تتحقق وتنجح دون وجود كتل برلمانيه للمراة ، وكتل نسائية فى مجال القضاء ، وذلك بنسبة لا تقل عن 30% ، وثالث الموضوعات أهمية هى المسئولية المجتمعيه ، مؤكدة أن الشراكة بين الدول والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدنى هامه لتحقيق التنمية المستدامه ، متمنيه ان يخرج مجلس المرأة العربية بتنفيذ اهداف التنمية المستدامه 2030 ، مؤكده مسانده المجلس القومى للمراة لمجلس المراة العربية .

تلاوي: فرصة كبيرة للمرأة العربية

فيما توجهت السفيرة مرفت تلاوى بالتحية الى رئيسة مجلس المراة العربية لمحاولتها خلق شبكات بين الدول العربية ، وهذا مانحتاج اليه بالفعل ، فالتضامن العربى ليست مسئولية الرؤساء فقط فالقطاع المدنى يجب ان يتحرك ويشارك، مشيدة بموضوع الملتقى لان التنمية المستدامه هى فرصة كبيرة للمرأة العربية، حتى يتضح امام صناع القرار فى الدول العربية مدى جدية المراة وعطائها لبلدها واسرتها ومجتمعها ، فالمراة تعطى وتقدم الكثير فى صمت وفى جميع المجالات ، مؤكدة ان اهداف التنمية المستدامه ال 17 تؤكد اهمية المراة كثروة بشرية غير مستغلة الاستغلال الامثل فهى ثروة مهدرة .

وفي تصريحات خاصة لموقع أخبار مصر، تحدثت الدكتورة منال العبسي عضو مجلس امناء مجلس المرأة العربية عن مفهوم المرأة القيادية، ودورها في تعزيز الاقتصاد، وكيف يمكن تدريب تأهيل المرأة لاعداد وتنفيذ مشروعات صغيرة تساهم في تحقيق التنمية المستدامة.

 

الجامعة العربية تدعم المرأة

وفى كلمة السفير بدر العلالى الامين العام المساعد لجامعه الدول العربية، أعرب عن ترحيبه بانشاء مجلس المرأة العربية واكد ان الجامعه تدعم كافة المؤسسات الداعمه للمراة عربيا، ومن هنا كانت رعاية الامين العام لهذا الحدث ، وبالتعاون مع مختلف الاليات الحكومية بالدول العربية الاعضاء ، من اجل تطوير السياسات التى تتعامل مع قضايا المرأة وتنسيق فعال بين هذه الاليات فى اطار منظومة عمل متناسقه تقودها الجامعه للارتقاء بوضع المرأة وحتى يكون احد الاهداف خلق وعى مجتمعى لدور المراة وتاصيل مبدا تكافؤ الفرص .

وفى كلمة الدكتور محمد العدوان أكد أن المراة العربية متميزة فى تحمل المسئوليات دون كلل ،وهاهى اليوم تستشرف المستقبل فى مجال التنمية المستدامه ، وادارة الاعمال المستنده للتخطيط والابتكار ، واشار الى ان القضية الهامه الان والاكثر تاثيرا هى التنمية المستدامه وتمكين المراة وتوزيع الثرورة ، وقدبرزت هذه القضية فى التحذيرات الاممية ، واهتمام وسائل الاعلام التى نامل منها المساندة لخدمة التنمية المستدامه وانجازات المراة العربية التى تبحث عن العدالة وليس المساواه .
واشار الى اهداف المنظمة العربية للمسئولية الاجتماعية.

وطالب بضرورة استمرار المراة العربية فى الارتقاء لمكانتها التى تستحق ، وان تحصل على المساندة والتاهيل والارشاد لتنشر القيم..