اعداد - أمينة يوسف

يعد الإعلامي الكبير عبد المجيد شكري أهم خبراء العمل الإعلامي والتربوي والأكاديمي في مصر وعالمنا العربي .

تدرج في عمله الإعلامي إلى أن أصبح رئيساً مؤسساً لأول إذاعة مصرية خارج مدينتي القاهرة والإسكندرية “إذاعة وسط الدلتا” وهو أستاذ محاضر في علوم الاتصال الجماهيري بقسم الإعلام بكلية الآداب جامعة الإسكندرية – دمنهور – كما عمل لسنوات عديدة “عشر سنوات” أستاذاً محاضراً مؤسساً بقسم الإعلام بكلية الآداب جامعة الزقازيق وقسم الدراسات العليا بها.

ناقش عبد المجيد شكري عدداً من رسائل طلاب الدراسات العليا والماجستير وقسم الصحافة بجامعة الأزهر – الدراسات العليا ومعهد الإذاعيين الأفارقة ومعهد الإذاعة والتليفزيون وعدد كبير من كليات التربية النوعية بجامعات عين شمس وطنطا والمنصورة والمنوفية والزقازيق.

خبراته

تبلورت خبرته الواسعة من خلال دراسته الأكاديمية الجامعية وأكاديمية الفنون ومعهد الإذاعة والتلفزيون بالقاهرة بالإضافة إلي رحلاته العلمية والتدريبية والفنية في ألمانيا الاتحادية وهولندا والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة وجولاته في الدول العربية الشقيقة (المملكة العربية السعودية والجماهيرية الليبية والجزائر وسوريا ولبنان والكويت) وقد أهله ذلك للحصول علي العديد من الجوائز والميداليات وشهادات التقدير.

رحل الإعلامي الكبير عبد المجيد شكري بعد رحلة عطاء طويلة في الإذاعة المصرية قدم خلالها كل أشكال العمل الإذاعي.