أخبار مصر - وكالات

تحولت سماء العاصمة البريطانية لندن إلى ظلال غير معتادة من اللون الأصفر أمس الإثنين بسبب هبوب العاصفة أوفيليا محملة بأتربة من منطقة الصحراء الكبرى ودخان من حرائق الغابات في جنوب أوروبا.

وتسببت أوفيليا التي تراجعت شدتها من إعصار الليلة الماضية في وفاة شخصين‭ ‬يوم الإثنين بأيرلندا حيث كانت أسوأ عاصفة تضربها في نصف قرن.

وفي حين كانت الرياح معتدلة في العاصمة البريطانية فاجأت السماء الصفراء سكانها الذين نشر كثير منهم صورًا على وسائل التواصل الإجتماعي على الإنترنت.

وقالت متحدثة باسم مكتب الأرصاد الجوية البريطاني “مع هبوب أوفيليا من جزر الأزور حملت العاصفة أتربة من الصحراء الكبرى من شمال أفريقيا ودخانا من حرائق الغابات في إسبانيا والبرتغال”.

وأضافت “اللون الأصفر ناجم من الغبار العالق على ارتفاع كبير في الغلاف الجوي والذي فرق المكون الأزرق من ضوء الشمس لكن المكون الأحمر ينفذ من الغبار لذلك تبدو الشمس أكثر احمرارًا وتوجد هذه المسحة الضاربة إلى الصفرة”.