طوكيو - د ب أ

ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية اليابانية ياسوهيسا كاوامورا، الخميس في نيويورك إن اليابان لا تفكر حاليا في إرسال مساعدات عسكرية لمحاربة “داعش” حتى بعدما قام ذلك التنظيم المتشدد بإعدام رهينتين يابانيين.

وقال كاوامورا للصحفيين في مقر الأمم المتحدة، إن اليابان ستواصل تقديم مساعدات إنسانية غير عسكرية لدول المنطقة التي تحارب داعش، لكنها لا تفكر في المشاركة عسكريا “في هذه المرحلة”.

وأضاف: “لن تستسلم اليابان مطلقا للإرهاب.. لن نغير مسارنا فيما يتصل بالمشاركة السلمية في المنطقة”.