نيويورك ـ أ ش أ

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا أن موسكو تملك معلومات بشأن تورط أجهزة مختصة لبعض الدول في توريد أسلحة للإرهابيين
في الشرق الأوسط.

واوضح نيبينزيا – إن الشركات الخاصة في ظروف النزاعات المسلحة الدائرة في المنطقة لاتفعل إلا ما تسمح لها به الحكومات بفعله.. مضيفا أن موسكو تملك ما يكفي من المعلومات حول هوية الجهات التي تساعد تجارا غير نزيهين بل وتشارك في تنظيم توريدات السلاح للإرهابيين.

وأشار الدبلوماسي الروسي إلى وجود بعض المقترحات الروسية الرامية إلى تشديد الرقابة على تداول السلاح في المنطقة..موضحا أن تلك المقترحات اصطدمت بمقاومة قوية من قبل بعض أعضاء في مجلس الأمن.

وتأتي تصريحات نيبينزيا بعد موافقة مجلس الأمن الدولي أمس بالإجماع على قرار تقدمت به مصر ، يمنع حصول الإرهابيين على السلاح الخفيف.