القاهرة - أ ش أ

اعتمد وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار، حركة التنقلات والترقيات السنوية لضباط الشرطة، وذلك عقب اجتماع المجلس الأعلى للشرطة، اليوم السبت، لإقرارها.

وشهدت الحركة تغييرات واسعة شملت عددا من مساعدي وزير الداخلية، ومديري الأمن، ومديري المصالح والإدارات العامة، ونواب مديري الأمن، ونواب مديري الإدارات والمصالح.

ومن المقرر أن تنفذ الحركة اعتبارا من أول أغسطس المقبل بالنسبة للقيادات، واعتبارا من 10 أغسطس بالنسبة لجميع من شملتهم الحركة من مختلف الرتب، على أن يتم فتح باب التظلمات ابتداء من اليوم ولمدة ثلاثة أيام، حيث ستقوم الجهات المعنية بفحصها والفصل فيها.

وراعت حركة تنقلات وزارة الداخلية المعايير الأساسية وفقا للقواعد والمقررات الوظيفية لأجهزة الوزارة، والاستقرار الوظيفي والبoعد الإنساني والاجتماعي للضباط، مع الأخذ في الاعتبار الحالات الصحية والاجتماعية.

وشهدت الحركة أيضا إحالة عدد من الضباط الذين أوفوا العطاء للمعاش، وترقية آخرين من مستحقي الترقية وفق المعايير الموضوعية في مختلف الرتب، والدفع بقيادات شابة لتولي مناصب قيادية، بهدف ضخ دماء جديدة بالعديد من مديريات الأمن، والقطاعات الأمنية لتتمكن من الاضطلاع بمسؤولياتها الأمنية، واستكمال مسيرة تطوير منظومة العمل الشرطي وفق استراتيجية الوزارة في المرحلة المقبلة، وترسيخ سياستها في إعلاء مبدأ سيادة القانون، والمواءمة بين تحقيق الأمن بمفهومه الشامل ومراعاة حقوق الإنسان وحسن معاملة المواطنين.

ومن أبرز من شملتهم حركة التنقلات والترقيات التي اعتمدها وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار تعيين اللواء جمال عبد الباري مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الأمن العام بدرجة نائب وزير، واللواء محمود شعراوي مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الأمن الوطني بدرجة نائب وزير ، واللواء خالد حمدي مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الإعلام والعلاقات.

كما شملت الحركة تعيين اللواء هشام عباس مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الأمن الاجتماعي ، واللواء صلاح الشاهد مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الأمن المركزي ، واللواء نصر خليل مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الشئون المالية ، واللواء سعد سرية مساعدا لوزير الداخلية لقطاع الشئون القانونية ، واللواء أحمد المصري مساعدا لوزير الداخلية لقطاع المؤسسات.

وشملت الحركة كذلك تعيين اللواء بهاء عرفة مساعدا لوزير الداخلية لقطاع التخطيط ، واللواء جمال قناوي مديرا للإدارة العامة للتهرب الضريبي ، واللواء نبيل رفعت مديرا للإدارة العامة للأندية والفنادق ، واللواء سيد الحبال مديرا للإدارة العامة لقوات الأمن ، واللواء عزت زهران نائبا لمدير أمن القاهرة.

ومن أبرز من شملتهم حركة التنقلات والترقيات التي اعتمدها وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار أيضا تعيين اللواء هشام وهدان مساعدا لوزير الداخلية لقطاع التدريب، واللواء شعبان عبد التواب مساعدا لوزير الداخلية لقطاع التفتيش، واللواء مصطفى شحاتة مساعدا لوزير الداخلية لقطاع السجون، واللواء أحمد شحاتة مساعدا لوزير الداخلية للمكتب الفني، واللواء أشرف عزالعرب مديرا للإدارة العامة لمباحث السجون.

وشملت الحركة كذلك تعيين اللواء طارق حسونة مديرا لأمن الدقهلية، واللواء أيمن الملاح مديرا لأمن الإسكندرية، واللواء عزت السيوفي مديرا لأمن أسيوط، واللواء رضا سويلم مديرا لأمن شمال سيناء، واللواء محمد الغنيمي مديرا لأمن بورسعيد، واللواء زكي صلاح الدين مساعدا لوزير الداخلية لمنطقة القناة.