أخبار مصر - وكالات

لقيت فتاة تبلغ من العمر 13 عاما حتفها بعد أن سقطت من إحدى ألعاب الملاهي الخطرة في متنزه جنوب غرب الصين.

وأجرت بلدية تشونغتشينغ الصينية تحقيقا في هذا الحادث المروع، والذي وقع بمتنزه، Chaohua Amusement، في مقاطعة فينغدو، حيث وجدت أن اللعبة الكهربائية الخطيرة كانت مستوفية كل متطلبات الأمان والسلامة.

ولكن للأسف الشديد، كان حزام الأمان في مقعد الضحية مكسورا ولا يمكن إحكامه بشكل كاف للحفاظ على سلامة الراكب، وفقا للمنظمة الوطنية لسلامة المنتجات.

والتقط عدد من الحضور صورا لهذه اللحظة المروعة التي تدلت فيها الضحية من مكانها وهي متمسكة بمقعدها، لتسقط على الأرض في نهاية الأمر، كما انتشر شريط فيديو يصور الحادثة عبر وسائل الإعلام الصينية الرسمية.

ونُقلت الفتاة إلى المستشفى على الفور، حيث توفيت، وفقا لصحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست. وعُرض على عائلة الضحية مبلغ قدره 126 ألف دولار كتعويض عن وفاة وحيدتهم، وفقا لتقارير وسائل الإعلام المحلية.

وأصدرت هيئة السلامة الوطنية في الصين أمرا بإغلاق المتنزه، إلى حين التأكد من سلامة كل الألعاب الترفيهية الخطرة الموجودة فيه. هذا وصدر بيان عاجل يشير إلى أن التحقيق ما زال مستمرا في الحادثة، مع التشديد على أهمية عمليات التفتيش اليومية والإشراف على مراكز الألعاب الترفيهية على نطاق واسع.