صحافة عالمية - غادة جميل

صحافة بريطانية: مآسي حلب تظهر الضعف العربي

التايمز:مآسي حلب تظهر الضعف العربي

المعارك الدائرة في مدينة حلب السورية وسوء الاوضاع الانسانية كان لها الاهتمام البالغ في الصحف البريطانية الصادرة اليوم

صحيفة التايمز اشارت في مقال للكاتب روجر بويز تحت عنوان ” مأساة حلب تظهر الضعف العربي”حيث يري الكاتبخمسة مستشفيات في المدينة السورية أُصيبت في قصف وقع الأسبوع الماضي وان ما يقرب من 300 ألف مواطن حلبي بينهم الاف الأطفال، يعانون من عدم وجود مياه أو كهرباء مع قلة من الطعام.

وذكرت الصحيفة على لسان كاتب المقال ان ان الوضع الماساوي في حلب يذكرنا الحصار الذي شهدته سراييفو

واوضح المقال أنه في ظل الانشغال بالهجمات الإرهابية التي تقع في القارة الأوروبية فان حلب هي الخاسر الاكبر وإن مستقبل سوريا يعتمد على ما سيحدث في حلب التي كانت مركزا تجاريا بارزا في هذا البلد وهو ما تدركه روسيا جيدا لذلك كان الدعم العسكري واللوجسيتي للرئيس السوري بشار الأسد

وحذر الكاتب من أن فشل تعامل القيادة الأمريكية مع الأزمة السورية أتاح للرئيس الروسي فلاديمير بوتين فرصة لدعم النظام السوري

وانهي الكاتب مقاله بالتاكيد على انه عندما يعلن الغرب التعاون مع بوتين، فهو يبعث رسالة للعالم مفادها أنه قد قرر أن يترك الازمة السورية التي يري ان انهائها بات امرا صعب الحدوث

فاينانشال تايمز :تداعيات الانقلاب الفاشل في تركيا سيهدد امنه واستقراره  فقد ركزت الصحيفة على محاولة الانقلاب الفاشلة التي تعرضت لها تركيا مؤخرا والتداعيات التي لحقت بالبلاد جراء هذه المحاولة

فقد حذرت الصحيفة على لسان محللين من ان الإجراءات التي اتخذتها أنقرة داخل القوات المسلحة سيكون لها تبعات خطيرة خاصة بعد القرارات التي اتخذت لتعزيز قبضة السياسيين على الجنرالات ومنع تكرار المخطط الذي أوشك على أن يطيح بحكومة الرئيس رجب طيب أردوغان

واضافت الصحيفة ان مهمة إعادة بناء الجيش ضخمة وأنها قد تهدد أمن تركيا ودورها في مواجهة الفوضى داخل جيرانها في الشرق الأوسط وان كل ما ما نراه الان هو محاولة يائسة من الحكومة للبقاء مسيطرة على القوات المسلحة