القاهرة-اش ا

قال طارق عامر محافظ البنك المركزي، اليوم الأحد، إن سياسات البنك تنحاز نحو تحقيق التنمية الاقتصادية وتستهدف الوصول إلى مستويات أقل من التضخم على المدى المتوسط.

وأضاف عامر، في تصريح، أن “أسعار الصرف استقرت في الأسواق عند مستوى التوازن الذي تحقق الالتقاء بين العرض والطلب ولم نستهدف أسعار الصرف ولكن استهدفنا التشغيل من أجل تجنب ازدياد البطالة وتباطؤ النمو”.

وقرر البنك المركزي، شهر يونيو الماضي، رفع سعر الفائدة على الودائع والقروض البنكية نقطة مئوية (100 نقطة أساس)، ليصل إلى 11.75% للإيداع و12.75% للإقراض، وهو أعلى مستوى في عشر سنوات على الأقل، مبررا ذلك برغبته في “العمل على استقرار الأسعار والحد من توقعات التضخم”.