القاهرة-أ ش أ

ألغت وزارة التربية والتعليم امتحانات 57 طالبا طبقا للقرار الوزاري رقم (500) لسنة 2014 بشأن تنظيم أحوال إلغاء الامتحان والحرمان منه، وذلك في ضوء توجيهات الدكتور الهلالي الشربيني وزير التربية والتعليم والتعليم الفني لمديريات التربية والتعليم بكافة المحافظات بشأن موافاة الوزارة بما تم اتخاذه من إجراءات حيال حالات الغش التي تم ضبطها خلال امتحانات الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الحالي.

وأوضحت الوزارة – في بيان، اليوم الثلاثاء – أنه تم مجازاة (71) مسؤولا في وقائع نسبت إليهم أثناء سير الامتحان، حيث تعددت الجزاءات الموقعة على المسؤولين ما بين الإنذار، والخصم من الراتب، والحرمان من أعمال الامتحانات طبقا للقرار الوزاري رقم (113) لسنة 1992 بشأن نظام الحرمان من أعمال الامتحانات.

وأشار البيان إلى عدم رصد أية حالات للغش أو أية مخالفات في الإشراف على امتحانات الفصل الدراسي الأول في خمس محافظات وهي: (شمال سيناء، وقنا، والأقصر، والوادي الجديد، والبحيرة)، بينما تم رصد حالة واحدة فقط في كل من محافظة الدقهلية والبحر الأحمر وجنوب سيناء والجيزة ومطروح، بينما سجلت محافظة الشرقية أعلى معدل لحالات الحرمان من الامتحانات وهو (13) حالة، ويليها الغربية (12) حالة.

وتابع البيان:”تم ضبط أكبر عدد من حالات الغش في امتحانات المرحلة الإعدادية، والثانوي الفني بإجمالي (20) واقعة في كل منهما، يليها الثانوي العام بعدد (11) واقعة، والتعليم الابتدائي بعدد (9) وقائع، ونظام المنازل بعدد (3) وقائع، والإعدادي المهني واقعتين، والمدارس التجريبية واقعتين”.

وكلف الدكتور الهلالي الشربيني الإدارة المركزية للمتابعة وتقويم الأداء بتكثيف الزيارات المفاجئة للجان الامتحانات في كافة المحافظات أثناء امتحانات الفصل الدراسي الثاني; لرصد المخالفات واتخاذ الإجراءات اللازمة بشأنها، والتأكيد على جدية الوزارة في الحد من ظاهرة الغش في الامتحانات.

وشدد الوزير على قيام الإدارة المركزية للأمن والادارات التابعة لها في جميع المديريات التعليمية بالمحافظات; بضرورة إحكام إجراءات تأمين لجان الامتحانات; لمنع تكرار أحداث اقتحام أولياء الأمور لها.

وأوصى بقيام المركز القومي للبحوث التربوية والتنمية بالتنسيق مع قطاع التعليم الفني والإدارة المركزية للمتابعة وتقويم الأداء بعمل دراسة عن الأوضاع السلوكية، والأخلاقية، والظروف الاجتماعية المحيطة بطلاب التعليم الفني والمهني، وعمل توصيات لتطوير منظومة القيم والأخلاق والسلوكيات في هذا المسار التعليمي.

ووجه الهلالي بتكليف المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي بمراجعة الدراسات السابقة المتعلقة بظاهرة الغش في الامتحانات، ودراسة الوضع الحالي، وإعداد تصور مقترح لعلاج هذه الظاهرة متضمنا إجراءات محددة.