اخبار مصر - هالة سيد

وقع الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية بروتوكول تعاون مع تحالف 3 شركات كبري عالمية متخصصة في إنشاء البورصات السلعية وهي سبيكه الفرنسية وسيجما الانجليزية وانجوت الاسترالية وذلك بهدف إقامة بورصات لتدول الحبوب السلعية بمصر ووقعت عن تحالف الشركات السيدة ايمان المطلق ممثلة شركة سبيكه الفرنسية بالشرق الاوسط.

ويتضمن البروتوكول قيام تحالف الشركات بتقديم الدعم الفني والخبرات العلمية واللوجستية لإنشاء البورصة السلعية بمصر وإجراء دراسات الجدوى المطلوبة خلال 90 يوما من توقيع البروتوكول تشمل عمل البحوث الفنية اللازمة لتأسيس بورصة التبادل السلعي في مجال الحبوب بالتعاون مع الجهات الاخري ووضع أليات العمل بالبورصة بطاقة التشغيل الكاملة وعمل دراسة للنمو المتوقع للبورصة وحجم التداول فيها مقارنة بالبورصات الناشئة في بلدان مماثلة في بيئتها الاقتصادية والزراعية والسكانية وتصورا لحركة البورصة خلال العامين الاولين من التشغيل وأنه تم الاتفاق علي تشكيل لجنة مشتركة تضم وائل عباس معاون وزير التموين وممثلي من تحالف الشركات لمتابعة إجراء الدراسات اللازمة لإنشاء البورصة.

وأعلن الدكتور خالد حنفي وزير التموين والتجارة الداخلية عقب التوقيع أن البورصة خطوة للامام في مجال تحسين وجودة سلاسل الامداد للسلع الغذائية وتعمل علي حماية المنتج والمزارع الصغير ووضع سعر عادل لانتاجه وتوفير ألية تمويل له حيث أن هناك 60% من المساحات المنزرعة أقل من نصف فدان كما تؤدي البورصة السلعية الي تنظيم الاسواق وتنظيم قطاع التجارة الداخلية وربط الاسواق المصرية بالاسواق الخارجية مشيرا الي أنه يتم حاليا تطوير عمليات التخزين والحفظ حيث سيتم الانتهاء قريبا من تطوير 105 شونة ترابية وتحويلهم الي شون حديثة متطورة بطاقة تخزينية تصل الي مليون طن قمح وحبوب وأيضا هناك 25 صومعة لحفظ الحبوب سيتم الانتهاء من إنشائهم وتشغيلهم قريبا بالاضافة الي إنشاء مستودعات ومناطق لوجستية.

وأكدت إيمان المطلق ممثلة شركة سبيكه الفرنسية بالشرق الاوسط أنه تم إختيار مصر لإقامة أول بورصة سلعية بالشرق الاوسط وشمال أفريقيا نظرا لموقعها الاستراتيجي وبيئة المناخ الجاذبة للاستثمار وإمكانياتها من موانئ وخطوط نقل متقدمة.

شهد توقيع البروتوكول هاني عزيز الامين العام لجمعية محبي السلام وأحلام رشدي رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية وأمين سليم وكيل أول وزارة التموين ومحمود عبد الحميد رئيس الشركة القابضة للصوامع والتخزين والدكتور محمد بدر نائب رئيس اللجنة العامة للمساعدات الاجنبية وأحمد المهدي وكيل وزارة التموين.