أخبار مصر

اعداد وتحرير: دعاء عمار

 

صجيفة “وورلد تريبيون”

ذكرت صحيفة “وورلد تريبيون” أن زيادة الإنتاج المحلي الأمريكي من الغاز الطبيعي تسبب في حدوث انخفاض حاد في استيراد الغاز الطبيعي المسال من قطر.

ونقلت الصحيفة عن تقرير لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية إشارتها إلى أن كلا من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي سجلا انخفاضا كبيرا في واردات الغاز الطبيعي المسال القطري.

وأوضح التقرير أن واردات الولايات المتحدة من الغاز الطبيعي المسال القطري انخفضت بنسبة 63% عام 2012, و78% في عام 2013.

وأفاد التقرير بأن هذه التغييرات تعكس تنامي إنتاج الغاز الطبيعي المحلي في الولايات المتحدة وانخفاض في الطلب على الغاز الطبيعي المسال في بعض البلدان الأوروبية,فضلا عن وجود منافسة قوية للغاز الطبيعي المسال في السوق العالمية.

وأشارت الصحيفة إلى أن قطر تعتبر حليفا رئيسيا للولايات المتحدة في مجلس التعاون الخليجي لافتا إلى أن الانخفاض في صادرات الغاز الطبيعي المسال القطري إلى الغرب تسبب في انخفاض حركة المرور عبر قناة السويس المصرية.

 

صحيفة “نيويورك تايمز”
ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” أن المحادثات الجارية فى القاهرة بشأن الصراع القائم بين اسرائيل وحركة حماس الفلسطينية تعكس صعوبة التوصل الى اتفاقيات طويلة الأمد بينهما لكنها تكشف ايضا عدم رغبتهما فى استئناف هذه الصراع.

وأوضحت الصحيفة أن رئيس الوفد الفلسطيني فى القاهرة “عزام الاحمد” أكد فى بيان أن المفاوضات كانت من المفترض ان تنتهي لكن مناوشات الوفد الاسرائيلي حالت دون تحقيق اي تقدم، معربا عن امله فى ان تقود الساعات المقبلة الى اتفاق والا ستتواصل دائرة العنف.

واضافت الصحيفة ان الحكومة الاسرائيلية اصدرت بيانا الليلة الماضية ذكرت فيه انه سيتم تمديد فترة وقف اطلاق النار تلبية لمطلب مصر بهدف السماح للمفاوضات بان تستمر, فيما رفض مسئولون اسرائيليون التعليق على مضمون او مدى التقدم فى المحادثات.

واشارت الصحيفة الى ان المطالب الرئيسية لحماس التي تسيطر على قطاع غزة تتمحور في رفع الحصار الاقتصادي عن السواحل الفلسطينية, ما يسمح بالتحرك السهل لسكانها والبضائع واقامة ميناء بحري واعادة بناء المطار المتوقف عن العمل منذ فترة, بينما تريد اسرائيل نزعا شاملا للاسلحة الفلسطينية وهو مطلب ترفضه حماس.

ولفتت الصحيفة الى ان هذه المطالب المتشابكة تعكس اجندات الجانبين العريضة، موضحة ان حماس تسعى للتظاهر امام شعبها بانها قادرة على تحقيق اتفاق فعلي عقب شهر من قتال اودى بأرواح ما يزيد عن 1900 فلسطيني وتسبب فى تدمير واسع النطاق ,بينما اسرائيل لا ترغب في مكافأة حماس باي وسيلة بسبب مقتل 64 جنديا وثلاثة مدنيين واطلاق حماس ما يقرب من 3300 صاروخ ضدها.

وسلطت الصحيفة الضوء على تشكك محللين اسرائيليين وفلسطينيين في أن هذه المطالب القهرية من قبل الجانبين قد تلبى في المستقبل القريب.

 

صحيفة “يو اس ايه توداي”

نشرت صحيفة “يو اس ايه توداي” إستطلاعا للرأي أجراه مركز “بيو” للأبحاث أظهر أن أغلبية الأمريكيين يريدون دورا لبلادهم لوقف العنف المتزايد بالعراق.

وذكرت الصحيفة أنه على الرغم من ذلك فإن معظمهم لديه مخاوف بشأن الانجرار إلى نزاع ممتد هناك, مشيرة إلى أنه في تحول للرأي خلال الأسابيع الأخيرة تقول أغلبية العينة المستطلعة آراؤها بنسبة 44% مقابل 41% إن الولايات المتحدة لديها مسئولية من أجل القيام بشيء حيال العنف.

ولفتت الصحيفة إلى أن ذلك يعد تحولا عن الشهر الماضي عندما كانت نسبة 55% من المستطلع آراؤهم تقول إن الولايات المتحدة غير مسئولة عن التحرك مقابل 39% كانت ترى العكس, غير أن الأمريكيين الذي يرون مسئولية للتحرك قلقون بشأن التزام يأخذ في الاتساع بعد أقل من ثلاثة أعوام على سحب الولايات المتحدة لقواتها المقاتلة.

وأعربت نسبة 51% عن قلقها من تورط الولايات المتحدة في مهمة أكبر, في حين اعتبرت نسبة 32% أن مبعث القلق الأكبر بالنسبة لها هو عدم مضي الولايات المتحدة بشكل كاف في وقف المتشددين الإسلاميين.

 

صحيفة “واشنطن بوست”

ذكرت صحيفة “واشنطن بوست” أن البيت الأبيض أعلن أن النائب العام الأمريكي “إريك هولدر” سينتقل إلى مدينة فيرجسون بولاية ميزوري غدا الأربعاء  للإشراف على التحقيق في مقتل شاب أسود أعزل على يدي ضابط شرطة أبيض.

وأشارت الصحيفة أن الإعلان عن الزيارة يأتي في الوقت الذي تجددت فيه المواجهات في المدينة حيث ألقى بعض المتظاهرين الزجاجات على الشرطة المسلحة تسليحا ثقيلا فيما رد الضباط بقنابل الصوت وإطلاق الغاز المسيل للدموع تجاههم.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما ناشد خلال كلمة تناولت الاضطرابات في فيرجسون والمحتجين ومسئولي تطبيق القانون التزام الهدوء، وأشار قائلا :”كأمريكيين, يتعين علينا استغلال هذه اللحظة للبحث عن قواسمنا الإنسانية التي أضيرت بفعل ما حدث.. فهناك حادثة قتل لشاب فقدناه وأسى يشعر به أبوان وإحباط لدى مجتمع ومبادئ مثالية نعتز بها كأسرة أمريكية متحدة”، مضيفا: “في الوقت الذي يتصرف به معظم المتظاهرين بسلمية فإن أقلية صغيرة من الأفراد لا تقوم بنفس الشيء  وعلى الرغم من تفهمي للمشاعر الغاضبة جراء مقتل مايكل براون غير أن الاستسلام لذلك الغضب بالنهب وحمل السلاح وحتى مهاجمة الشرطة لن يؤدي إلا لزيادة التوترات”.

وأوضحت الصحيفة إلى أن هناك ثلاثة تقارير تشريح منفصلة لجثة مايكل براون، الأول أعد بناء على طلب من ضاحية سانت لويس, وآخر بواسطة أخصائيين جلبتهم أسرة القتيل, والثالث بواسطة الجيش الأمريكي بناء على أوامر من هولدر.

ورأت الصحيفة أن خروج أكثر من تقرير يدل بوضوح على أن قضية براون أظهرت شكوكا بشأن قدرة الحكومة الأمريكية على مراقبة الشرطة.