أخبار مصر

أخبار مصر- رباب يوسف

يعمل المسئولون المعنيون بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات على ترسيخ مبدأ “أفريقيا الذكية” وذلك من خلال عقد مؤتمرات قمة تعنى بتحويل القارة السمراء إلي قارة تعتمد على إحلال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فى مواجهة تحدياتها وفى تنفيذ المبادرات سريعة المردود لمعالجة الفجوة القائمة فى الخبرات المتعلقة بهذا النوع من التكنولوجيا.

ومن أجل بحث ودراسة سبل وآليات دعم شتى برامج أفريقيا الذكية وتنفيذ التدابير الرامية إلي تعبئة الدعم المالي والعيني من الحكومات والأوساط الصناعية للوصول إلي أفريقيا الذكية.. استضافت مصر قمة المنظمة الأفريقية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات (افكتا) باعتبارها الممثل المصري فى المنظمة الأفريقية والتي اختتمت أعمالها أمس بالقاهرة بمشاركة 7 من الوزراء الأفارقة من قطاعات صناعة تكنولوجيا المعلومات, و75 رجل أعمال من 13 دولة أفريقية و10 مفوضين من منظمات دولية و120 رجل أعمال مصري.

نحو أفريقيا أكثر ذكاء

الدورة الثانية لمؤتمر افكتا 2014 حملت هذا العام شعار “نحو أفريقيا أكثر ذكاء”, حيث جاءت مناقشاته استكمالا لنجاح القمة الأولى والتي انعقدت خلال العام الماضي في مدينة لاجوس في نيجيريا, وذلك بهدف مناقشة التحديات والحلول الذكية, وتبادل الخبرات, لدعم جميع الدول الأعضاء بالتحالف بالإضافة إلى الدول الإفريقية الأخرى, من خلال طرح الرؤى والتجارب السابقة لتيسير فرص الأعمال المشتركة بين دول القارة.

ويقول الدكتور حازم الطحاوي، رئيس مجلس إدارة جمعية اتصال أن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات يرتبط ارتباطا وثيقا بلاقتصاد المصري قائلا “عندما نصبح مركزًا إقليمياً وعالميًا لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، فسيعمل ذلك على خدمة الاقتصاد المصري، ووزارة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لديها استراتيجية واضحة في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والتي تأمل من خلالها جذب استثمارات تفوق 18 مليار دولار على مدار الستة أعوام القادمة، وتوفير حوالي 200 ألف وظيفة مباشرة خلال تلك الفترة، ويمثل التحالف الإفريقي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بوابة الوصول لهذا الهدف”.

منظمة افتكا

التعاون مع الدول الأفريقية لدعم المشروعات والبرامج الإقليمية ودون الإقليمية ومتعددة الأطراف والثنائية كان الموضوع الذي طغى على مناقشات القمة حيث تقوم مصر بدور أساسي فى هذا المجال باعتبارها محورا مركزيا للتطوير والتنفيذ لحلول تكنولوجية مبتكرة قادرة على دعم شعوب القارة السمراء.

وتمثل منظمة أفكتا مجموعة من جمعيات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات, وشركات متعددة الجنسيات, ومجموعة من الشركات, والمنظمات, والهيئات العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أفريقيا, وكانت هذه القمة فرصة هائلة للحكومة المصرية والحكومات الإفريقية وممثلي الأعمال في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتبادل خبراتهم وتطوير شراكاتهم الإستراتيجية التي ستعمل على دعم مجتمعاتهم وتحفيز اقتصادياتهم.

واستعرضت جلسات النقاش خلال المؤتمر الاحتياجات الضرورية والتحديات التي تواجه القارة فيما يتعلق بالرعاية الصحية, وشفافية الحكومات, والتعليم, والزراعة, وتم على هامشه إبرام العديد من الاتفاقيات بين الوفود المشاركة فيه, وطرح موضوع مشكلات أمن الانترنت نفسه بقوة على مناقشات المؤتمر حيث تم بحثها لإعداد بيئة مناسبة للتحسن الاقتصادي, والتنمية الثقافية والاجتماعية من خلال حلول تكنولوجية ذكية.