أخبار مصر

نيويورك-أ ش أ

كشفت دراسة أمريكية جديدة أن مضاعفات الولادة المبكرة والالتهاب الرئوى تعد من الأسباب الرئيسية للوفاة بين الأطفال دون سن الخامسة .

وأوضح البرفيسور “روبرت بلاك” أستاذ طب الاطفال بجامعة “جون هوبكنز” ان كلا من المضاعفات والالتهاب الرئوى مسئولان عن ما يقرب من 2 ملايين حالة وفاة فى عام 2013 .

و اضاف ان المضاعفات الناجمة عن الولادة المبكرة كانت أحد أهم الأسباب وراء وفاة قرابة 965000 حالة وفاة بين الأطفال دون الخامسة ، والألتهاب الرئوى مسئول عن 935.000 حالة وفاة أخرى، فضلا عن مضاعفات الولادة السبب الرئيسى المسئول عن وفاة 662.000 حالة .

كما وجدوا أن أكثر من النصف “51.8 %” من الأطفال توفوا لأسباب معدية ، بما فى ذلك الالتهاب الرئوى والأسهال والملاريا ، وحازت الهند ، نيجيريا ، وباكستان ، جمهورية الكونغو الديموقراطية و الصين على أكبر عدد من وفيات الأطفال والمساهمة معا إلى حوالى نصف وفيات الأطفال حديثى الولادة على مستوى العالم فى عام 2013 .

وشدد الباحثون على أن الملايين من الأطفال مازالوا يموتون لأسباب يمكن الوقاية منها فى وقت لدينا فيه وسائل متقدمة لسريعة التدخل للتقليل هذة الوفيات من خلال تحقيق الأهداف الإنمائية للألفية .