أبوظبي - سكاي نيوز

حظرت ثلاث شركات طيران أميركية نقل حيوانات الأسد والفهد والفيل ووحيد القرن أو الجاموس التي يقتلها الصيادون لاقتناء تذكارات وذلك ضمن أحدث تداعيات قتل الأسد سيسل في زيمبابوي الشهر الماضي.

وقالت شركة أميركان إيرلاينز الثلاثاء، إنها ستنضم إلى دلتا إيرلاينز ويونايتد إيرلاينز في حظر نقل الحيوانات التي تعرف في إفريقيا باسم “الخمسة الكبار” والتي أطلق عليها الصيادون هذا الاسم بسبب صعوبة قتلها أثناء الصيد سيرا على الأقدام.

وشن محبو الحيوانات حملة احتجاج دولية ضد الصيد للحصول على تذكارات الحيوانات منذ اكتشاف قتل طبيب الأسنان الأميركي والتر بالمر للأسد سيسل وهو من نوع نادر وكان من أبرز حيوانات متنزه هوانغي الوطني في زيمبابوي.

وطالبت زيمبابوي بتسليمها بالمر الذي اتهم بقتل سيسل خلال عملية صيد غير مشروع لأنه لم يحصل على ترخيص بصيده.

وكان الأسد (13عاما) مرصودا بواسطة طوق متصل بنظام تحديد المواقع العالمي (جي.بي.إس) في إطار دراسة تجريها جامعة أكسفورد.