أخبار مصر

الرباط – أ ش أ

أعربت المغرب عن استيائها إثر إطلاق عنصر من الجيش الجزائري أعيرة نارية على عشرة مدنيين مغاربة على مستوى الحدود المغربية الجزائرية.

وأوضحت الحكومة المغربية – في بيان صادر اليوم السبت – أن الحادث وقع الساعة الثانية عشرة ظهر السبت على الحدود المغربية الجزائرية حيث أطلق عنصر من الجيش الجزائري 3 أعيرة على عشرة مدنيين مغاربة على مستوى الشريط الحدودي لدوار أولاد صالح الواقع على بعد 30 كلم شمال شرق مدينة وجدة.

وأسفر الحادث عن إصابة المواطن المغربي الصالحي رزق الله، 28 سنة بجروح، وتم نقله إلى مستشفى الفارابي بوجدة بحالة حرجة.

وأشار البيان إلى أن المملكة المغربية تدين هذا التصرف غير المبرر والذي ينتهك أبسط قواعد حسن الجوار ويتناقض والأواصر التاريخية وروابط الدم التي تجمع الشعبين الشقيقين… وطالب الحكومة الجزائرية تحمل مسئولياتها طبقا لقواعد القانون الدولي وموافاة السلطات المغربية بملابسات هذا الحادث.