أخبار مصر

بكين – د ب أ

ذكرت صحيفة “جابان تايمز” أن رجلا يابانيا يشتبه أنه والد لخمسة عشر طفلا على الأقل أنجبهم من خلال عمليات تأجير الأرحام فى تايلاند يسعى لإنجاب ألف طفل وقال الرجل (24 عاما) إنه يريد إنجاب ما يتراوح من مائة إلى ألف طفل طبقا للمؤسس المساعد لإحدى المنظمات التى تقدم خدمات تأجير الأرحام فى تايلاند ودول أخرى.

ونقلت مريم كوكوناشفيلى، من شبكة “نيو لايف جلوبال” عن الرجل قوله “أفضل ما يمكننى القيام به للعالم هو إنجاب الكثير من الأطفال”.

وأضافت أنها ترفض عرضه على مزيد من الأمهات البديلات وأبلغت السفارة اليابانية والشرطة الدولية (الإنتربول) بشأن شكوكها.

وقال الجنرال بالشرطة إيك يونجسانانونت إن شرطة تايلاند تحقق بشأن احتمالات تورط الرجل فى جرائم الاتجار فى البشر بعد أن تبين أنه قام بتهريب ثلاثة أطفال حديثى الولادة من البلاد العام الماضى.

وذكر محققون أن اختبارات الحامض النووى (دى.إن.إيه) أكدت العثور على تسعة أطفال حديثى الولادة فى مجمع سكنى تايلاندى الأسبوع الماضى من أب واحد طبقا لموقع “كابوك دوت كوم” الإخبارى الالكترونى.

وتم وضع كل طفل تحت رعاية مربية واحدة.

وقالت الشرطة إن المجمع السكنى والمربيات مسجلات باسم الرجل اليابانى الذى فر من البلاد منذ ذلك الحين.

ووضع مسئولون الأطفال حديثى الولادة تحت رعاية الهيئات الاجتماعية.

وشرعت تايلاند فى مراجعة قوانينها الخاصة بتأجير الأرحام فى أعقاب فضيحة تتعلق بطفل حديث الولادة تركه والداه الأستراليان فى تايلاند بعد إنجابه عبر عملية تأجير الأرحام.

وتحقق السلطات فى عيادات تأجير الأرحام والممارسات المتعلقة بها فى مختلف أنحاء البلاد، لكنها تشكو من أن القوانين يشوبها الكثير من الثغرات التى تجعل من الصعوبة بمكان التحقيق فى القضايا المتعلقة بها.