أخبار مصر - سماء المنياوي

اجتمع اليوم السبت الدكتور عادل عدوي وزير الصحة مع عميد طب الأزهر بنين ومدير عام مستشفيات جامعة الأزهر ومدير مستشفى الحسين الجامعي ورؤساء قطاعات الطب العلاجي والوقائي والمتابعة وأمين عام الهيئة العامة للمستشفيات والمعاهد التعليمية ورئيس مجلس إدارة المؤسسة العلاجية ورئيس امانة المراكز الطبية المتخصصة ورئيس هيئة الإسعاف المصرية ومستشاري الوزير للطوارئ والرعاية المركزة وذلك بهدف التنسيق بين جميع مقدمي الخدمة الصحية بمنطقة الدرب الأحمر ووسط القاهرة وتطوير ورفع كفاءة مستشفيات الحسين الجامعي، أحمد ماهر التعليمي، الجمهورية، القاهرة الفاطمية، الحوض المرصود ومستوصف الصدر بالإضافة إلى رفع كفاءة مكاتب الصحة بالدرب الأحمر والأزهر ودرب الأنسية.

أكد الدكتور عادل عدوي خلال الاجتماع على أهمية ان يقدم مديري المستشفيات خطة مكتوبة طويلة وقصير الأجل تهدف إلى تكامل الخدمات وتنسيقها بين جهات الوزارة والجهات الخارجية وتشمل الخدمات الوقائية والعلاجية، رفع مستوى تقديم الخدمات لأهالي المنطقة، الخدمات الإسعافية لعمل شبكة متواصلة.

كما تشمل خطة الإسعاف للتنسيق بين الجهات ومتابعة أقسام الرعاية والطوارئ والتأكد من ربطها مع خط 137 لتفعيل نظام الإحالة والتنسيق مع الإسعاف. وأيضاً توفير احتياجات المستشفيات بالدرب الأحمر فيما يتعلق بمكافحة العدوى.

وكلف الوزير قطاع الطب الوقائي بالمرور على المستشفيات. لمتابعة مدى الإلتزام بسياسات مكافحة العدوى خاصة في المطابخ والعاملين في شئون التغذية ومكافحة القوارض والحشرات وتقديم بلاغات عن الشركات الغير مرخصة بعد فرز شامل لكل شركات القوارض ومكافحة الحشرات.

كما كلّف إدارة مراقبة الأغذية بالمرور الدوري على منشآت تصنيع وبيع وتقديم المنتجات الغذائية.

كما كلّف الوزير قطاع الرقابة والمتابعة بالمرور والمراقبة الدورية على المستشفيات للتأكد على مستوى تقديم الخدمة الطبية ومنها حسن معاملة المريض والدقة في التشخيص ومتابعة ما بعد التشخيص وذلك عن طريق الاشراف المباشر من مدير المديرية ومدير الهيئة ومدير المستشفى للوصول إلى مستوى متقارب من الخدمات في كل المستشفيات.