أخبار مصر

استكهولم -أ ش أ

تستعد العاصمة السويدية استكهولم لمسيرة الزومبي في مطلع الاسبوع القادم حيث يخرج ما يصفون بالموتى السائرون في أسراب وأفواج كبيرة إلى شوارع المدينة للمشاركة في هذه المسيرة السنوية.

ووجهت الدعوة العامة على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” للمشاركة في المسيرة السنوية التي تنطلق غدا السبت وهي تقليد سنوي ينتشر في أنحاء في أوروبا وأمريكا الشمالية.

وقد أعرب أكثر من ألف من هواة الزومبي عن اعتزامهم الحضور.

أما المشاهدون الشجعان الذين يتحملون رؤية المناظر المرعبة لاشخاص وكأنهم قتلى تلخطهم الدماء ويسيرون في شبه غيبوبة, فيمكنهم مشاهدة المسيرة منذ بدايتها في أهم شوارع استكهولم وحتى نهايتها على جزيرة “سودرمالم”.

وتستعد الشرطة لضمان مرور المسيرة بسلام, ولا سيما على ضوء الاضطرابات التي صاحبت مسيرة زومبي العام الماضي.

وزومبي مستوحاة من الفلكور والموروث الشعبي في هايتي والتي وردت مع الافارقة , وتم إطلاق مصطلح زومبي على الموتى الاحياء في أفلام الخيال المرعب وتم تصوير فيلم يمثلهم
عام 1968 من إخراج جورج روميرو واسمه ليلة الحي الميت.

واكتسبت شخصية زومبي شعبية ملحوظة وخاصة في أمريكا الشمالية وأوروبا وظهرت في الكثير من الافلام والقصص وألعاب الفيديو والرسوم الهزلية والبرامج التليفزيونية. وتعني في الموروث الشعبي في بعض الدول أنها وسيلة من وسائل السحر.