اخبار مصر - غباشى خيرالله

استقبل اليوم الدكتور هشام عبد الباسط محافظ المنوفية اللواء احمد ابراهيم محمد قائد قوات حرس الحدود وعدد من قيادات حرس الحدود لحضور حفل تكريم أسم الشهيد النقيب أحمد عبد السلام سلامه والذي تم اطلاق أسمه على إحدى المدارس الثانوية العسكرية بمنوف.

بدأت الجولة بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية التى تحمل اسم الشهيد وتاريخ وفاته ثم انتقلوا الى مكان الاحتفال حيث بدأ بقراءة القران الكريم ثم دقيقة حداد على روح الشهيد وكل شهداء الواجب.

وفى كلمه القاها اللواء احمد ابراهيم محمد وقوفا احتراما منه للشهيد وبلدة واهله والمدرسة التى تعلم بها ، اكد فيها ان الجيش المصرى هو درع الوطن الاول ولن ينحى ولن يركع للارهاب وان مصر فى العين والقلب ومن المستحيل ان ينال احد منها وذلك بقوة رجالها وعزيمة شبابها واراده شعبها وان الشهيد شخص اختصه الله وجعله قدوه لنا ولزملائة وشمعه تضىء لمحو ظلام الارهاب وان الانسان ليس بما يملك ولكن بما يعطى ويمنح مؤكدا ان زملاء الشهيد يتسابقون ان يكونوا فى مكانته وانهم عاهدوا الله على بذل العرق والدم للدفاع عن ارض مصر والثأر لزملائهم .

هذا وقد اكد والد الشهيد فى كلمته على استعداده ان يقدم ابناءه جميعا فداء لتراب مصر الغالى وانه على يقين ان ابنه فى اعلى الدرجات لانه مات وهو يدافع عن وطنه الغالى، وقد صرح قائد قوات حرس الحدود بقرار القيادة العامه بترقية الملازم احمد سلامه الى رتبه نقيب اعتبارا من يوم 20/4/2015 وهو يوم استشهاده وقام بتسليم درع لوالده، كما تسلم والد الشهيد اول وثيقة رسمية من المدرسة قدمها له وكيل وزارة التربية والتعليم بالمنوفية.

ومن جانبة اكد محافظ المنوفية على ان الجيش هو درع الوطن وسبب رفعته بين دول العالم وان ابناءه البواسل هم من يبذلون كل غالى لحماية الوطن والدفاع عنه وان دماء الشهداء تصنع فجر جديد لمصر المستقبل لذلك يجب علينا ادراك قيمة هذا الوطن والحفاظ عليه.