أخبار مصر

جهاز
واشنطن – ا ش ا
ابتكر باحثون من جامعة واشنطن فى سانت لويس جهاز محمول جديد يستخدم أشعة الليزر والموجات الصوتية يمكنه أن يغير الطريقة التى يشخص ويعالج الأطباء بها سرطان الجلد حيث يمكن استخدامه مباشرة على المريض وقياس مدى عمق الورم فى حالات سرطان الجلد القتامى.

ذكرت ميديكال نيوز توداى نقلا عن الخبراء، أن سرطان الجلد هو السرطان الخامس الأكثر شيوعا فى الولايات المتحدة وتتزايد معدلات الإصابة به بشكل أسرع من أى سرطان آخر ويعد النوع الأخطر هو السرطان القتامى، ويتسبب فى أكثر من 75٪ من وفيات سرطان الجلد.

يقول بروفيسور لين كورنيليوس أستاذ الأمراض الجلدية والمشارك فى ابتكار الجهاز إن الجهاز يمكنه معرفة عمق الورم وبالتالى تحديد الخطة العلاجية بدقة بناء عليها.

وفقا للخبراء أيضا فإن الأجهزة الحالية كلها لا يمكنها اكتشاف وتشخيص سرطان الجلد ولا مرحلته بدقة ويمكن أن تعطى نتائج خاطئة فى حالات كثيرة، وأما الجهاز الجديد فيقول مبتكروه إنه يعمل بتقنية تسمى المجهر الضوئى حيث يستخدم موجات فوق صوتية بتردد عالٍ جدا، وأشعة الليزر فى فحص الجلد.

للأسف لم يخرج الجهاز بعد للاستخدام التجارى، لكن يعد الباحثون بخروجه قريبا بعد إتمام رحلة التجارب عليه للتأكد من كفاءته التامة وفعاليته العالية فى كل الحالات.