تونس - أ ش أ

تمكنت وحدات الحرس الوطني التابعة لوزارة الداخلية التونسية من القبض على 5 عناصر تكفيرية يشتبه في انتمائهم إلى تنظيم إرهابي في مناطق متفرقة بالبلاد.

وأشارت وزارة الداخلية التونسية في بيان لها اليوم الجمعة إلى أن فرقة الأبحاث والتفتيش بالحرس الوطني بولاية باجة شمال غربي البلاد ألقت القبض على عنصر تكفيري اعترف بتبنيه للفكر التكفيري وتواصله مع عناصر تكفيرية بالداخل والخارج وتنزيل تدوينات على حسابه الخاص على شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تمجد الإرهاب وتحرض عليه وتشيد بتنظيم “داعش” الإرهابي.

وأضافت الوزارة أن فرقة الأبحاث والتفتيش بالحرس الوطني بولاية المهدية جنوبي البلاد ألقت القبض على عنصر تكفيري اعترف بتبنيه للفكر التكفيري وتعمده تنزيل تدوينات على حسابه الخاص بشبكة التواصل الاجتماعي تمجد الإرهاب فيما داهمت فرقة الأبحاث والتفتيش بالحرس الوطني بولاية سيدي بوزيد بوسط البلاد منزل عنصر تكفيري تم القبض عليه والعثور بداخل المنزل على كتب ذات منحى تكفيري.

ولفتت الداخلية التونسية إلى أن فرقة الأبحاث والتفتيش بالحرس الوطني بولاية مدنين جنوب شرقي البلاد ألقت القبض على عنصر تكفيري اعترف بتبنيه للفكر التكفيري وتعمد تنزيل دروس لأحد الشيوخ التكفيريين على حسابه الخاص فيما ألقت فرقة الأبحاث والتفتيش بالحرس الوطني بولاية قفصة جنوب غربي البلاد القبض على عنصر تكفيري اعترف بتبنيه للفكر التكفيري وتعمده تنزيل صور وتدوينات ومقاطع فيديو تمجد الإرهاب وتشيد به وتحرض عليه.

ونوهت الوزارة إلى أنه بمراجعة النيابة العامة, قررت اتخاذ الإجراءات القانونية في شأن الموقوفين بتهمة “الاشتباه في الانتماء إلى تنظيم إرهابي”.