رام الله -أ ش أ

وجه الأسير عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والقيادي مروان البرغوثي , رسالة أعرب فيها عن التحية والتقدير لجهود مصر على دورها وتسهيل ورعاية المصالحة الوطنية وتمهيد الطريق لإنجاز الوحدة الوطنية, داعيا كلا من فتح وحماس الى الدخول في حوار معمق ومكثف وصادق استنادا الى كافة الإتفاقات السابقة
بهدف تنفيذها نصا وروحا ولتأسيس لعهد جديد من الشراكة في منظمة التحرير الفلسطينية والسلطة والحكومة وكافة المؤسسات والقطاعات على ان يشكل الحوار بين فتح وحماس مرحلة تحضيرية للانتقال الى حوار وطني شامل بمشاركة كافة الفصائل والقوى والفعاليات وممثلي المجتمع المدني.

ودعا البرغوثي – عبر رسالة منه وصلت لنادي الأسير الفلسطيني – حركة حماس الى نقل كافة الصلاحيات لحكومة الوفاق الوطني وتمكينها من القيام بمهامها وممارسة كافة صلاحياتها على أكمل وجه, مناشدا الحكومة الفلسطينية الى التسريع في حل مشكلة الكهرباء وتشغيل المعابر والعمل على توفير فرص العمل وتخفيف معدلات البطالة الواسعة والعمل على اعادة الاعمار.

وطالب البرغوثي الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجده الى حماية هذه الفرصة ودعمها ومساندتها خاصة,مشيرا أن بعض الأطراف وفي مقدمتها دولة الاحتلال ستعمل ما تستطيع لافشالها.

وأعرب عن ثقته أن شعبنا العظيم شعب البطولات والتضحيات شعب الصمود الاسطوري والثبات والشعب الذي دفع دما وعرقا ومعاناة وآلام بسبب الانقسام الاسود لن يسامح ولن يغفر لأي فصيل ولا لأي قائد او مسؤول يعبث بمسيرة المصالحة والوحدة الوطنية.

وأكد أن الخطوة الأولى لاستعادة مكانة القضية عربيا ودوليا واقليما هي المصالحة ووحدة الموقف السياسي والوطني ووحدة القضية والشعب والقيادة .