موسكو - أ ف ب

يستقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس الملك سلمان بن عبد العزيز في أول زيارة رسمية لعاهل سعودي الى روسيا يفترض ان تفضي الى اتفاقات تجارية مهمة على الرغم من الخلافات حول الملف السوري.

وتعكس هذه الزيارة المقررة منذ فترة طويلة وارجئت مرات عدة، التقارب الاخير بين موسكو والرياض الحليفة التقليدية لواشنطن. وما عزز هذا التوجه خصوصا هو الدور المحرك للبلدين في الاتفاق بين الدول الكبرى المنتجة للنفط لوقف انهيار أسعار الذهب الاسود الذي اثر على اقتصاديهما.

وأكد وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في مقابلة مع صحيفة الشرق الاوسط نشرت عشية اللقاء بين الرئيس بوتين والملك سلمان ان “هذه الزيارة تشكل انعطافة جديدة في علاقاتنا وستساهم في رفع تعاوننا الى مستوى جديد تماما”.

واضاف “إننا نشارك القيادة السعودية الاعتقاد بضرورة تحقيق مزيد من التطور المتصاعد في العلاقات السعودية الروسية على مختلف الأصعدة، بما في ذلك جهود ضمان الاستقرار الإقليمي والعالمي”.