القاهرة - أخبار مصر

قال الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، أن مقاصد الشريعة من الزواج تمنع تزويج القاصرات، حيث أن أحد طرفي العقد لا يعي معنى الزواج، ولا المسئولية المترتبة عليه.

وأضاف شيخ الأزهر – في فيديو من برنامج “الإمام الطيب” نشر على الصفحة الرسمية للأزهر الشريف، بموقع “فيسبوك”، مساء الأربعاء، أنه حينما يبلُغ طرفي العقد، أو أحدهما، تتغير نظرته للزواج حين يُدرك ويعي، وربما تنقلب حياتهما إلى جحيم”.

وأكد أن ذلك النوع من الزواج فيه «مخاطرة». وكان الرئيس عبد الفتاح السيىسي، أكد خلال كلمته باحتفالية التعداد السكاني، السبت، على ضرورة الحفاظ على البنات القاصرات من ظاهرة الزواج المبكر، متعجبا من عدد المتزوجات في سن الـ12.