أ ف ب

احتج وزير خارجية كوبا برونو رودريجيز بحدة على قرار الولايات المتحدة طرد 15 دبلوماسيًا كوبيًا من سفارة هافانا في واشنطن يوم الثلاثاء ووصفه بأنه “لا مبرر له”.

وزادت التوترات بين الولايات المتحدة وكوبا بعد ما وصفته واشنطن بأنها “هجمات” أثرت على صحة أفراد من البعثة الأمريكية في كوبا.

وقال رودريجيز للصحفيين في هافانا إن واشنطن لم تقدم معلومات كافية لتحقيق في المسألة.