موسكو -أ ش أ

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الثلاثاء إن روسيا تشعر بالقلق حيال الوضع في إسبانيا بعد استفتاء إقليم كتالونيا على الاستقلال وتأمل أن تتمكن المملكة الأوروبية من التغلب على هذه الأزمة.

ونقلت وكالة أنباء “تاس” الروسية في نشرتها باللغة الانجليزية عن بوتين قوله – في مراسم تسلم أوراق اعتماد سفراء جدد  – “الجميع يناقشون الوضع المحيط بالاستفتاء على استقلال كتالونيا, ويجب أن اعترف أننا قلقون بشدة حيال إسبانيا.. على أية حال وبالتأكيد هذا أمر داخلي يخص المملكة الإسبانية ونأمل أن تتمكن من التغلب على هذه الأزمة”.

وأشار بوتين إلى أن روسيا وإسبانيا تمتلكان علاقات ممتدة منذ قرون وأن في هذا العام تحل الذكرى الـ350 على إقامة أول علاقات دبلوماسية بين البلدين مضيفاً أن الشعبين الروسي والإسباني يتشاركان في مشاعر احترام وتوجهات متبادلة لهذا فإن كل أسباب تطوير التعاون بين البلدين في مختلف المجالات متوفرة على الرغم من البيئة السياسية الحالية.