القاهرة - أ ش أ

صرح المستشار تامر توفيق القائم بأعمال سفارة جمهورية مصر العربية لدى الفاتيكان يوم الثلاثاء بأن زيارة وزير السياحة يحيي راشد للفاتيكان على رأس وفد مصري رفيع المستوى تأتي تتويجا لجهود مشتركة قامت بها وزارة الخارجية مع وزارة السياحة المصرية لتشجيع السياحة إلى مصر، وأنها تعد إحدى ثمار زيارة البابا فرانسيس إلى مصر في نهاية أبريل الماضي.

جدير بالذكر أن الوفد المصري يضم مسئولين وشخصيات رفيعة المستوى من وزارة السياحة، والبرلمان المصري، كما يتضمن رجال أعمال ومستثمرين وعاملين في مجال السياحة وإعلاميين، وممثل عن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المصرية وآخرين.

وقد غادر وزير السياحة القاهرة فى وقت سابق اليوم إلي الفاتيكان بهدف تشجيع السياحة العالمية إلى مصر، لا سيما السياحة الدينية، حيث نجحت جهود السفارة المصرية لدى الفاتيكان – بالتعاون مع المكتب السياحي في روما  في ترتيب زيارة رسمية للوفد المصري السياحي. والمقرر أن يصافح قداسة البابا فرانسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية ورئيس دولة الفاتيكان اليوم الأربعاء أعضاء الوفد المصري عقب عظة الأربعاء الأسبوعية بميدان القديس بطرس بالفاتيكان أمام عشرات الآلاف من المحتشدين في الميدان من كافة أنحاء العالم، كما سيقوم البابا فرانسيس بمباركة أيقونة صoممت خصيصاً لتحمل صورة وشعار رحلة العائلة المقدسة إلى مصر، ليتم إرسالها لاحقاً كهدية إلى مصر من قبل البابا فرانسيس في رسالة تضامن مع مصر وشعبها لتشجيع السياحة الدينية إلى مصر.