اخبار مصر - ايمان صلاح الدين

شهدت البورصة المصرية اليوم الثلاثاء موجة من البيع بهدف جني الارباح في سياق طبيعي عقب تسجيلها رقما قياسيا جديدا امس فوق 14 الف نقطة ونجحت السوق في تقليص الخسائر بنهاية الجلسة.

وعلى صعيد حركة المؤشرات، تراجع مؤشر السوق الرئيسي “إيجي اكس 30” بنحو 0.5 % ليبلغ مستوى 12.8461
نقطة. وهبط مؤشر “ايجي اكس 50” محدد الاوزان النسبية 0.27 % مسجلا 2322.08 نقطة.

وفقد مؤشر “ايجي اكس 20” متساوي الاوزان 0.3 % مسجلاً 12802.33نقطة. وخسر مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “إيجي اكس 70″ نحو 0.12 % ليبلغ 784.73 نقطة. وزاد مؤشر “إيجي اكس 100” الأوسع نطاقاً 0.34 % ليبلغ 1768.42 نقطة.

وزادت القيمة السوقية لاسهم مصر بنحو 4.8 مليار جنيه مقابل اغلاق الامس ليبلغ مستوى 764.9 مليار جنيه وسط تعاملات بلغت 1.2 مليار جنيه.

وافاد محمد جاب الله محلل اسواق المال في تصريح لموقع أخبار مصر بان السوق تراجعت في اطار جني ارباح طبيعي بعد مكاسب قوية امس وسط احجام تداول اقل من المتوسط.

وذكر ان السوق قلصت جزءا من خسائرها المبكرة في اشارة الى انحسار موجة جني الارباح وتوقع بدء تعافي السوق خلال جلسة الغد.

وتعد جلسة الاربعاء اخر جلسات الاسبوع حيث تعلق السوق تعاملاتها الخميس في عطلة رسمية بمناسبة ذكرى نصر اكتوبر.

واوضح جاب الله ان السوق تمر بمناطق دعم عند 13850 نقطة و13600 نقطة ومقاومة عند مستوى 14050 نقطة في طريقها الى مستهدفها القادم عند 14300 نقطة.