غزة - أ ف ب

عقدت الحكومة الفلسطينية، أول اجتماع لها منذ عام 2014 في قطاع غزة، على أمل إرساء عودة السلطة الفلسطينية -المعترف بها دولياً- الى القطاع.

وذكر الحمد الله عند افتتاح الجلسة إن الحكومة ستحل كافة القضايا العالقة بالتوافق والشراكة، ولفت إلى ان تحقيق المصالحة يحفز الدول المانحة للوفاء بالتزاماتها فيما يخص ملف إعادة الإعمار.

كما دعا الحمد الله المجتمع الدولي للضغط على إسرائيل من أجل رفع حصارها عن القطاع، وطالب اسرائيل بـ “وقف العقوبات الجماعية بحق الفلسطينيين”، خاصة في غزة من خلال رفع الحصار وفتح المعابر.

وتفرض اسرائيل منذ عشر سنوات حصارا جويا وبريا وبحريا على القطاع، الذي يبلغ عدد سكانه نحو مليوني شخص.