واشنطن - أ ش أ

أعلن تنظيم “داعش” مسئوليته عن الهجوم بإطلاق النار الذي وقع، اليوم الإثنين، في حفل موسيقي في مدينة لاس فيجاس الأمريكية، وأدى إلى مقتل 50 شخصا وإصابة أكثر من 200 آخرين.

وأكدت وكالة أعماق الإخبارية التابعة لتنظيم داعش إن “منفذ هجوم لاس فيجاس هو جندي تابع للتنظيم ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف”.