أمستردام -أ ش أ

اكتشف علماء آثار في هولندا ما وصفوه “مقبرة مذهلة” لحطام السفن في السهول الفيضية لنهر ميوز; الذي يعد أحد أهم أنهار شمال غربي أوروبا.

واوضح متحدث باسم منظمة التراث الثقافي “أر سي أي”، إن المقبرة واحدة من أكبر المقابر إن لم تكن الأكبر من نوعها التي اكتشفت في هولندا.

كما اكتشف العلماء بقايا معبد روماني والعديد من المقتنيات الأخرى، بالإضافة إلى بقايا حيوانات الماموث التي عثر عليها متفرقة على مساحة 275 هكتارا.

شارك في مشروع التنقيب عدد من الهواة المتطوعين إلى جانب علماء الآثار وظلوا يواصلون البحث والتنقيب على مدى سبع سنوات.  يذكر أن نهر ميوز يبدأ مساره في شمال شرقي فرنسا ويمر عبر بلجيكا وهولندا.